عاجل

استهدفت الطائرات الروسية،أمس الاربعاء، صهاريج النفط في المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا، الشاحنات التي تم تدميرها كانت تنقل النفط
من سوريا الى العراق لتكريره. سلاح الجو الروسي كان قد شن في غضون ذلك أيضا سلسلة غارات على مواقع “ تنظيم الدولة الاسلامي “ في محافظات الرقة ودير الزور وحلب وإدلب .
قائد العمليات العسكرية في سوريا الجنرال أندري كارتابوف قال أمس :” الطيران الروسي دمر خلال الايام القليلة الماضية 500 صهريج نفط ، وهذا قلل بشكل كبير من قدرة المقاتلين على تصدير النفط كما قلل دخلهم من عائدات النفط المهرب.”
من جهتها أعلنت فرنسا أن حاملة الطائرات الفرنسية “شارل ديغول” ستكون في نهاية الاسبوع في منطقة انتشارها في شرق البحر المتوسط على استعداد لإطلاق طائراتها إلى سوريا في اطار العملية العسكرية ضد تنظيم الدولة الاسلامية.