عاجل

تقرأ الآن:

أرتور ماس يفشل بالوصول إلى رئاسة الحكومة في كاتالونيا


إسبانيا

أرتور ماس يفشل بالوصول إلى رئاسة الحكومة في كاتالونيا

فشلت محاولة ترأس اليميني الانفصالي أرتور ماس حكومة إقليم كاتالونيا بعد أن رفض أعضاء حزب اليسار الراديكالي (كوب) منحه أية أصوات.

أرتور ماس ترشح عن ائتلاف اليمين الانفصالي (معاً من أجل نعم) الذي حظي باثنين وستين مقعداً في الانتخابات التشريعية الأخيرة من أصل مئة وخمسة وثلاثين معقداً. و كان بحاجة إلى صوتين من اليسار الراديكالي ليتمكن من الوصول إلى رئاسة حكومة إقليم كاتالونيا.

على الرُغم من توافق ائتلاف أرتور ماس وحزب اليسار الراديكالي حول مسألة انفصال كاتالونيا عن الجسم الإسباني غير أن اليساريين يرفضون شخص ماس.

مالم يتمكن ائتلاف اليمين من التقدم بمرشح جديد لرئاسة الحكومة مقبول من اليساريين قبل التاسع من الشهر الجاري سيدخل إقليم كاتالونيا في انتخابات تشريعية محلية جديدة.

ائتلاف (معا من أجل نعم) و حزب (كوب) اتفقوا على مشروع قرار خاص باستقلال كاتالونيا. وتبنى البرلمان الكتالوني القرار حول استقلال هذا الإقليم الواقع شمال شرق إسبانيا في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي. حيث صوت لصالح القرار 72 نائباً مقابل 63 ضده. القرار يقضي ببدء “عملية إقامة دولة كتالونيا مستقلة فى شكل جمهورية” وبانفصال الإقليم عن إسبانيا خلال 18 شهراً.