عاجل

سجلت الدنمارك أول حالة للإصابة بفيروس زيكا، الفيروس الذي ينتقل عبر لسعة بعوض ويؤدي إلى تشوهات خلقية. مستشفى أرهوس نشر بيانا أكد فيه أن الحالة تتعلق بسائح دنماركي سافر إلى أميركا الجنوبية والوسطى وتم تشخيص اصابته بالفيروس لدى عودته.

ويشتبه في أن فيروس زيكا يؤدي عند إصابة امرأة حامل به، إلى تشوه خلقي في جمجمة الجنين الذي يولد مع رأس صغير جدا.

المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية :

“ الربط بين صغر حجم الرأس وفيروس زيكا ظرفي حتى الآن، وذلك بعد القيام باختبارات على ثماني حالات. لكن بطبيعة الحال تصاعد الإصابة بالفيروس وخاصة في الشمال الشرقي للبرازيل يجعلنا نشعر بالقلق. مهمتنا الاولى تتمثل في اثبات الصلة بين كل هذا “.

ورصد الفيروس في 21 بلدا من أصل 55 في القارة الأميركية، على ما جاء في بيان صادر عن منظمة الصحة العالمية.

ولم يتم تطوير أي علاج شاف أو لقاح ضد هذا المرض إذ تقتصر الأدوية المتوفرة حاليا على علاجات الانفلوانزا.