عاجل

تقرأ الآن:

نجاح باهر لأغنية كليمين سالكونجا الساخرة، حول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين


المجلة

نجاح باهر لأغنية كليمين سالكونجا الساخرة، حول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

In partnership with

الفنان الكوميدي السلوفيني كليمين سالكونجا، يعرف حاليا نجاحا كبيرا، بعد إصداره لأغنية ساخرة محورها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

الأغنية تحمل عنوان “Put-in Put-out “، وشوهدت أكثر من ثلاثة ملايين مرة منذ وضعها على موقع اليوتيوب نهاية الشهر الماضي.
عرضها الأول للجمهور، كان خلال مسابقة موسيقية وطنية في سلوفينيا.

يقول الممثل والكوميدي، كليمين سالكونجا:“قررت تمويل اغنية “Put-in Put-out “ المصورة بنفسي، بعض أعضاء الفريق عملوا معي مجانا، لذلك كان الأمور سهلة نوعا ما بالنسبة لي. ثم جاءتني دعوة للمشاركة في مسابقة وطنية للأغاني، ورأيت أن اغنيتي حول بوتين تتناسب تماما مع برنامج هذه المسابقة”

أغنية “Put-in Put-out “الساخرة والراقصة جلبت شهرة كبيرة لهذا الفنان، الذي لم يكن معروفا من قبل على الصعيد الدولي.

كليمين سالكونجا، يقول إن أغانيه المصورة لا تهدف إلى الإساءة للشخصيات التي يتقمصها. يقول الممثل والكوميدي، كليمين سالكونجا:” أحاول أن أبقى محايدا في هذه الأغاني وعلى الجمهور أن يجد تفسيرات خاصة للكلمات والموسيقى و اللقطات المصورة، لا أريد أن يختلف الناس بسبب أغاني، أنا أريد خلق صلة بينهم اي بين أولئك الناس الذين يحبون الشخصية التي أتقمصها و أولئك الذين يكرهونها، انا اريد حقا خلق علاقات بين الناس.”

البابا فرنسيس الأول، لم يسلم بدوره من سخرية سالكونجا من خلال أغنية صورها في العام 2013.

الفنان السلوفيني الشاب،يستعد الأن لتنفيذ المزيد من الأغاني الفكاهية، حول شخصيات معروفة على الصعيد العالمي. يضيف هذا الفنان :“أريد ان أكون متناغما مع الأحداث، الإسم الموالي على القائمة سيكون دونالد ترامب ثم أنجيلا ميركل.”

في الأثناء، يواصل كليمين سالكونجا عمله الأساسي كممثل مسرحي، آملا أن تجد أغانيه المصورة دعما ماليا في المستقبل، بعد النجاح الباهر الذي حققته أغنية “Put-in Put-out “على موقع اليوتيوب.

اختيار المحرر

المقال المقبل

المجلة

الطالبة الأمريكية هاربر أورتيليب تحقق حلمها في أكاديمية الباليه البولشوي