عاجل

تقرأ الآن:

سكان مولنبيك يعيشون على وقع إلقاء القبض على صلاح عبد السلام


بلجيكا

سكان مولنبيك يعيشون على وقع إلقاء القبض على صلاح عبد السلام

لايزال حي مولنبيك في العاصمة البلجيكية بروكسل، يصنع الحدث، منذ إعتداءات باريس الأخيرة التي أودت بحياة 130 شخصا، وقد عاد هذا الحي ليصنع واجهة الوسائل الإعلامية من جديد بعد إلقاء القبض،أمس الجمعة،على صلاح عبد السلام المشتبه به الرئيسي في هذه الهجمات.

ويقول أحد سكان حي مولنبيك:“بالطبع أن الامر يشكل صدمة عندما يحدث قريبا منك، ويحدث فجأة، و نعلم أن هناك بعض الاشخاص من الجيران يتعاطفون مع هذه الجماعات، لكن لا تنتظر أن يكون مايحدث قريبا بهذا الشكل، طبعا كانت هناك عملية في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي في الحي الخلفي وكان الامر مفاجئا أيضا.” وتقول إحدى سكان مولنبيك:“ليست هذه الطريقة الوحيدة، التي نصف بها مولنبيك مؤخرا، هناك تطرف ، هذا صحيح ، وهذا مؤسف بالنسبة لنا، لكن لا يجب أن نحتفظ بما هو سلبي فقط عن مولنبيك، مولنبيك هو حي توجد فيه أمور كثيرة، التنوع الثقافي و يجب زيارة هذا الحي، ولقاء الناس ، مولنبيك ليس” غيتو”.” وقال مراسل يورونيوز من بروكسل غريغوار لوري:“الاجراءات الأمنية خفضت في المكان الذي تم فيه إلقاء القبض على صلاح عبد السلام، و الشرطة لا تغلق المكان، إلا أن هناك سيارة للشرطة تجول في الحي بين الفينة والأخرى ، وفي الحقيقة فإن الحياة العادية تعود إلى مجاريها في شارع “الرياح الأربعة” وسكان مولنبيك يمرون أمام العمارة التي تمت مداهمتها دون أن ينظروا خلفهم ، هم يحاولون قلب الصفحة.”