مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

اعتداءات بروكسل: نفي خبر اعتقال نجيم لعشراوي والكشف عن هوية انتحاريين


بلجيكا

اعتداءات بروكسل: نفي خبر اعتقال نجيم لعشراوي والكشف عن هوية انتحاريين

أكّدت السلطات البلجيكية أنّها لم تلق القبض على نجيم لعشراوي المشتبه به الثالث في تفجيرات بروكسل، نفي يأتي بعدما أعلنت مصادر إعلامية بلجيكية أنّ الشرطة اعتقلت نجيم لعشراوي في أحد أحياء مدينة أندرلخت بعدما أصدرت ضده مذكرة توقيف إثر ظهوره في تسجيل كاميرات المراقبة بمطار زافنتيم الدولي.

وفي هذا السياق أعلن التلفزيون البلجيكي نقلا عن مصادر أمنية أنّ اثنين من انتحاريي اعتداءات بروكسل هما الشقيقين خالد وابراهيم البكراوي، الأول كان منفذ العملية الإنتحارية في محطة ميلبيك لمترو الأنفاق فيما فجّر الثاني نفسه في مطار زافنتيم الدولي.

وحسب ذات المصدر فإنّ الشقيقين من سكان العاصمة البلجيكية بسجل جنائي لدى الشرطة كانا على ارتباط مع صلاح عبد السلام الذي ألقي عليه القبض الجمعة الماضية في مولنبيك لضلوعه في اعتداءات باريس.

نجيم لعشراوي المتورط في التفجيرات كان من قبل يعرف لدى الشرطة باسم سفيان كيال بعد العثور على النووي في إحدى الشقق التي استخدمها منفذو هجمات باريس شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

قوات الأمن البلجيكية بشتى فروعها باشرت التحقيق في العمليات التفجيرية مباشرة بعد وقوعها بحيث قامت بعيد ساعات قليلة فقط بنشر صور لثلاثة أشخاص مشتبهين بتورطهم في الإعتداءات الدموية بالمطار.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

العالم

فظاعة هجمات بروكسيل تتصدر الصحف العالمية