عاجل

تقرأ الآن:

جائزة سامسون الكبرى : هيمنة فرنسية و مفاجأة كورية


رياضة

جائزة سامسون الكبرى : هيمنة فرنسية و مفاجأة كورية

أختتمت جائزة سامسون الكبرى للجودو في تركيا هذا الأحد بإجراء خمس مواجهات نهائية، عرفت حضورا قويا للمنتخب الفرنسي.
في فئة الرجال المعدن الثمين لوزن أكثر من 100 كلغ أحرزه تيدي رينر على حساب الجيورجي ليفاني ماتياشفيلي، البطل الأولمبي و بطل العالم خلال ثمان مرات، انتزع الفوز بعد تحقيق وازاري في الثواني الأخيرة من اللقاء. و للتذكير فالعملاق الفرنسي لم يعرف الهزيمة منذ العام 2010.

في فئة الأقل من 100 كيلوغراما، الذهب كان من نصيب جورجيا بفضل بيكا جيفينييا شفيلي الذي توج بالمركز الأول. البرازيلي رافييل بوزاكاريني. جيفينييا شفيلي البالغ من العمر عشرين عاما، يقترب بفضل هذا الفوز من تحقيق حلم التأهل إلى الألعاب الأولمبية التي ستستضيفها ريو دي جانيرو هذا الصيف.

ذهبية وزن أقل من تسعين كيلوغراما حصدها الروسي خوشين خالمورزاييف، و ذلك بعد تنفيد رائع لتقنية شيم-وازا أمام ممثل آزارباييدجان، مامادالي ميهدييف. المركز الثالث عاد للبطل البرازيلي المخضرم تياغو كاميلو.
كاميلو كان قد احرز الميدالية الذهبية في الألعاب الأولمبية في سيدني سنة 2000 في وزن أقل من ثلاثة وسبعين كيلوغراما.

لدى السيدات المواجهة النهائية في فئة وزن اقل من ثمانية وسبعين كيلوغراما، كانت فرنسية محظة بحيث جمعت بين مادلين مالونغا و أودري تشوميو. مالونغا التي أظهرت مهارات عالية في هذه الجائزة الكبرى، تغلبت على مواطنتها تشوميو بإبون محققة الفوز الثاني لها على التوالي في هذه البطولة. مفاجأة اليوم الثالث و الأخير من المنافسة جاءت على يد الكورية الجنوبية جييون كيم التي حصلت على المعدن الثمين في فئة أكثر من 78 كيلوغراما. جيون التي أقصت في الدور النصف النهائي المصنفة الثامنة عالميا و الأولى في البطولة الأوركرانية سفيتلانا لارومكا، لم تقابل اية صعوبات أمام ميليسا موجيكو من بورتو ريكو، خلال المباراة النهائية. لتحقق بذلك اول لقب لها خلال جائزة كبرى منذ جائزة جيجو في 2014.

أقوى صورة خلال هذا اليوم هي هزيمة بطل اوروبا لعدة مرات إيلمار غاسيموف على يد البطل الواعد بيكا جينييا شفيلي.