عاجل

تقرأ الآن:

مدينة شيكي الأذرية، عاصمة ثقافية للعالم التركي


المجلة

مدينة شيكي الأذرية، عاصمة ثقافية للعالم التركي

In partnership with

مدينة شيكي الواقعة شمال أذربيجان، استقبلت حرفيين من جميع أنحاء البلاد، للمشاركة في مهرجان الفنون الأذرية التقليدية الذي يقام هنا بمناسبة تحول شيكي إلى العاصمة الثقافية للعالم التركي.
المدينة ارتدت حلة جميلة من الألوان، فالأزياء الوطنية والسجاد والفخار كانت حاضرة أيضا.

هذا الرجل، على سبيل المثال، هو صانع آلات موسيقية ويتقن العزف على جميعها.

يقول عياض ميسيدوف:“هذه واحدة من الآلات الأذرية القديمة. الجسم مصنوع من شجرة التوت والعنق من خشب الجوز، وهذا الجزء الأوسط مصنوع من قلب البقرة.”

معاريف علييف، قدم من قرية لاهيك وهونحاس أب عن جد، الصنعة يتم تناقلها من جيل إلى جيل ويختص بها الذكور.

يقول معاريف علييف:“وقت الانتاج يعتمد على حجم القطعة، الأمر يتطلب يوما كاملا لصنع هذه الكأس ويومين آخرين لزخرفتها، لصنع هذا الطبق، أحتاج لحوالي خمسة أشهر.”

أما مهمة النساء الرئيسية هنا..فهي طهي الطعام.

تقول ماريا كورينيوك من يورونيوز:“هنا، يتم طهي الأطباق الأذرية التقليدية. هذا الطبق الذي يحضر اسمه“kutaby “. العجين تصنع من الطحين والماء، الحشوات التقليدية، تتمثل في اللحوم والخضروات وخاصة القرع.”

في حين تنكب بعض السيدات على الطهي، تتولى أخريات مهمة الحياكة، التي تتزامن عادة مع الغناء بهدف التسلية.

تقول السيدة زهيدة علييفا:“نغسل ونجفف ونفرز جزة الأغنام. ثم أمشط هذا الصوف وأنقيه، بعدها نتحصل على خيوط صوفية ونحيك الجوارب هكذا”

مدينة شيكي، تشتهر بالأعمال الفنية الرائعة المصنوعة من الزجاج الملون دون اللجوء إلى مسامير أو حتى غراء.

يقول الحرفي توفيق ريزولف:“هناك عنصر الخشب الذي يمكننا من شد القطع إلى بعضها البعض، لكن إذا أخطأت في تركيبها ولو بميليمتر واحد، فلن يكون عملي ناجحا على الإطلاق.

الزجاج الملون، يستخدم عادة في زخرفة التحف المعمارية في شيكي مثل قصر الخانات، الذي شيد في القرن ال18 والمرشح للإنضمام إلى مواقع التراث العالمي لليونسكو، بعد أن قدمت السلطات الأذرية طلبا في ذلك العام الماضي.

يقول ابو الفضل قاراييف، وزير الثقافة والسياحة في أذربيجان: “أعتقد أنه من الطبيعي أن تنضم هذه اللؤلؤة التاريخية إلى قائمة ميراث البشرية جمعاء. نحن نعشقها وفي الوقت ذاته نريد حمايتها.”

في انتظار رد اليونسكو على هذا الطلب في بداية العام المقبل، تواصل مدينة شيكي تنظيم عديد المهرجانات والتظاهرات الثقافية، بوصفها العاصمة الثقافية للعالم التركي.

اختيار المحرر

المقال المقبل

المجلة

ملابس بحر مثيرة وفاخرة في أسبوع الموضة البرازيلي