عاجل

تقرأ الآن:

احتجاجات جديدة في مختلف المدن الفرنسية ضد قانون العمل


فرنسا

احتجاجات جديدة في مختلف المدن الفرنسية ضد قانون العمل

تظاهر الاف الاشخاص في مختلف المدن الفرنسية تلبية لدعوة نقابات عمالية للاحتجاج على مشروع قانون العمل الذي تصر عليه الحكومة الاشتراكية.

دعوة رئيس الوزراء مانويل فالس لاجراء تعديلات على مشروع القانون دون تغيير في إطاره لم تلق اذانا صاغية من النقابات التي ترى في القانون اهدارا لحقوق العمال.

جان كلود مايي الامين العام لنقابة “إف أو”
“لدينا رئيس وزراء عنيد يقول إنه يمكنه إجراء تعديل بسيط على المادة التي تتسبب في معظم المشكلات لكن دون تغيير الجوهر. الرد من قبلنا هو لا. طالما هو عنيد فان النزاع سيستمر.”

فيليب مارتينيز الامين العام لنقابة “سي جي تي”:
“أكثر من 70% يؤيدون سحب مشروع القانون، وهو مخالف عما يصدر عن المسؤولين الرسميين الذين يقولون إننا أقلية أو فئة أو شيء من هذا القبيل.”

احتجاجات الخميس لم تمر كسابقاتها دون وقوع اشتباكات بين المتظاهرين والشرطة التي اعلنت اعتقال 16 شخصا على الاقل في العاصمة باريس.

أما في مدينة بوردو جنوب غرب البلاد فقام نحو 100 شخص بالحاق اضرار بمركز للشرطة واتلاف احدى سيارتها.

وقدرت مصادر نقابية عدد المشاركين في مظاهرات باريس بنحو 100 ألف شخص، فيما قالت الشرطة إن العدد لا يتجاوز 19 الف شخص.

وزادت وتيرة الاحتجاجات خلال الايام الماضية ضد قانون العمل مع تنظيم نقابات لسلسلة من الاضرابات في مواقع نفطية ومحطات نووية لتوليد الطاقة الكهربائية ما دفع البلاد لاستخدام احتياطها الاستراتيجي من المواد النفطية

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

أوباما يزور هيروشيما التي قصفتها بلاده بقنبلة نووية في عام 1945