عاجل

تقرأ الآن:

بين روسيا واليونان....المصالح الإقتصادية أولا وأخيرا !


اقتصاد

بين روسيا واليونان....المصالح الإقتصادية أولا وأخيرا !

زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى أثينا تحمل في طياتها العديد من المصالح الإقتصادية المشتركة بين البلدين.

آخر لقاء بين بوتين وتسيبراس كان قبل نحو تسعة أشهر حيث وقعا اتفاقاً حول خط أنابيب الغاز الطبيعي تركيش ستريم في عام 2015، لكن التوترات بين موسكو وأنقرة عرقلت المشروع.

وتولي الشركات الروسية اهتماماً خاصا بالاستثمار في الشركات اليونانية المقرر أن يتم خصخصتها حيث سيكون بوتين مصحوبا برئيس “غازبروم” أليكسي ميلير ورئيس “شركة روسنفت” إيغور سيتشين.

روسيا تريد تعزيز علاقاتها الاقتصادية مع أثينا في مجالات عدة على غرار الطاقة والنقل. كما ترغب في الإبقاء على باب مفتوح على أوروبا.

يشار إلى أنه وعقب توتر العلاقات بين روسيا والإتحاد الأوروبي بعد الأزمة الأوكرانية، كانت اليونان البلد الوحيد تقريبا الذي عارض فرض عقوبات اقتصادية على روسيا لكونها شريكا مهما لا سيما بالنسبة للمزارعين اليونانيين.

اقتصاد

الصلب يشعل حربا بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين