عاجل

عاجل

تقرأ الآن:

أثاث مزور في قصر فرساي


Cult

أثاث مزور في قصر فرساي

قصر فرساي في الضاحية الباريسية، مشهور بحدائقه الغناء ونوافيره الرائعة وأيضا بأثاثه المذهب الفريد من نوعه.
لكن في يونيو الماضي، أثيرت شكوك حول أصل بعض قطع الأثاث الموجودة بداخله ويعتقد أن تاجرالتحف بيل بالو، كان له دورهام في بيع أثاث مقلد للقصر، بمبلغ مليوني يورو.

يقول ديديه ريكنير، خبير في القطع الفنية:“أنظروا إلى هذا مثلا، نلاحظ أنه مصنوع بدقة متناهية وزخرفة كثيرة.”

بيل بالو، يقبع حاليا في السجن في انتظار محاكمته.

يضيف ديديه ريكنير، خبير في القطع الفنية:“بيل بالو، اشترى من هذا الحرفي أثاثا مقلدا وبعد ذلك باعه عن طريق محلات التحف الباريسية الكبيرة أوعن طريق المغازات أو بطريقة مباشرة.”

الشائعات حول أثاث القرن السادس عشر المزور في قصر فرساي، طفت إلى السطح منذ أشهر عديدة في الواقع.

يضيف ديديه ريكنير، خبير في القطع الفنية:“فكرة أن قصر فرساي اشترى أثاثا مقلدا في أربع مناسبات فهذا شيء مزعج و لكن إذا قام فرساي بعرضه وإنفاق المال لترميمه، بينما نعتقد أنه أثاث مزور فهذه فضيحة في حد ذاتها..”

قضية أثاث قصر فرساي المزور، تبقى محرجة ولو أن الأمر يتعلق بأربع مجموعات فقط من بين آلاف قطع الأثاث في هذا المعلم التاريخي.
http://www.latribunedelart.com/des-faux-a-versailles

اختيار المحرر

المقال المقبل
فرقة "ماجيك" الكندية تعود بألبوم جديد

Cult

فرقة "ماجيك" الكندية تعود بألبوم جديد