عاجل

تقرأ الآن:

أنقرة تفصل ثمانية وعشرين رئيس بلدية للاشتباه بصلتهم بغولن وحزب العمال الكردستاني


تركيا

أنقرة تفصل ثمانية وعشرين رئيس بلدية للاشتباه بصلتهم بغولن وحزب العمال الكردستاني

استخدمت الشرطة التركية خراطيم المياه لتفريق العشرات من المتظاهرين تجمعوا في بلدة سور بمنطقة ديار بكر جنوب شرق تركيا للاحتجاج على فصل السلطات التركية لثمانية وعشرين رئيس بلدية للاشتباه بعلاقتهم مع حزب العمال الكردستاني والداعية المعارض فتح الله غولن.
وبدلا من رؤساء البلديات المقالين عينت الحكومة التركية أمناء لإدارة شؤون المجالس المحلية، وتقع معظم البلديات في جنوب شرق تركيا حيث تسكنها اغلبية كردية كمنطقتي ديار بكر وماردين وهي مناطق ينشط فيها حزب العمال الكردستاني.
يقول النائب نهاد أكدوغان من حزب الشعوب الديمقراطية الكردي: “يستحيل ان يقبل اناس بهذا الامر، نحن نرفض هذا الاجراء، رؤساء البلديات من هنا، من المستحيل لاي أحد باستثناء هولاء الاشخاص ان يعينوا كرؤساء بلديات بتوقيع احدهم بدل الانتخاب، نحن ندين هذا القرار”.
كما جرت صدامات بين محتجين والشرطة امام مبنى بلدية هكاري وبلدية سوروتش في غازي عنتاب، ووصف حزب الشعوب الديمقراطية الكردي هذه الخطوة بالانقلاب.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

أميركا تحيي الذكرى الخامسة عشرة لاعتداءات الحادي عشر من سبتمبر