عاجل

تقرأ الآن:

اسرائيل تستأنف الاستيطان في القدس المحتلة


إسرائيل

اسرائيل تستأنف الاستيطان في القدس المحتلة

في أعقاب محادثة هاتفية بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي دعا رئيس الوزراء الاسرائيلي إلى واشنطن الشهر المقبل، استأنفت الدولة العبرية الاستيطان، مع سماحها ببناء خمسمائة وستة وستين وحدة سكنية في ثلاثة أحياء استيطانية في الجزء الشرقي من القدس المحتلة

وترى سلطات الاحتلال أن قواعد اللعبة تغيرت مع وصول ترامب إلى السلطة، وأنها لم تعد مكبلة الأيدي مثلما كان الأمر مع باراك أوباما الذي كان ينتقد السياسة الاستيطانية

ويقول نائب رئيس بلدية القدس مئير ترجمان: طلب مني أن أنتظر حتى العشرين من الشهر الحالي، عندما يبدأ عهد دونالد ترامب كرئيس للولايات المتحدة. ترامب يعطينا الأمل، فقد قال بوضوح إنه سيسمح بالبناء في القدس، وليس الهراء الذي كان من قبل

من جانبهم أدان الفلسطينيون قرار بناء المستوطنات، معتبرين إياه تحديا لقرار لمجلس الأمن الدولي الأخير الذي أكد الشهر الماضي عدم شرعية الاستيطان، مبينين أن بناء المستوطنات يهدف إلى تهويد القدس وتغيير معالمها وابتلاع مزيد من الأرض الفلسطينية

ويقول المسؤول الفلسطيني جبريل الرجوب: الكرة الآن في ملعب السيد ترامب ليوضح إن كان يدعم اسرائيل وفق حدود سبعة وستين، أو أنه يدعم دولة توسعية وفاشية وعنصرية واستعمارية

وكان مجلس الأمن دعا الى التحرك الفوري وفق القرار ألفين وثلاثمائة وأربعة وثلاثين، لوضع حد لسياسة الحكومة الاسرائيلية المتطرفة التي تعمل على تدمير حل الدولتين