عاجل

تقرأ الآن:

دار الأوبرا السلطانية بمسقط: جسور بين الثقافات


موسيقي

دار الأوبرا السلطانية بمسقط: جسور بين الثقافات

In partnership with

*بمناسبة اقامة حفل بادارة بلاسيدو دومينغو شاركت فيه عازفة البيانو الإيطالية بياتريتش رانا في عُمان، تعرفنا على دار الأوبرا في سلطنة عُمان: دار الأوبرا الملكية مسقط. جولة مع مديرها العام أمبرتو فاني والمايسترو بلاسيدو دومينغو. *

دار الأوبرا السلطانية مسقط هي الأولى من نوعها في شبه الجزيرة العربية، سلطنة عُمان فخورة بها لأسباب عدة كما يوضح لنا مديرها العام. أمبرتو فاني، المدير العام لدار الأوبرا السلطانية مسقط:“هذا المركز للفنون الحية، دار الأوبرا السلطانية مسقط ، يلخص رؤية البلد وهي بناء جسور للتواصل مع الدول والمجتمعات الأخرى”.

“بالنسبة لي، أكثر ما يرضيني ليس تنظيم موسم بمشاركة الكثير من النجوم، بل تقاسم خبراتي ومهاراتي مع العُمانيين العاملين في دار الأوبرا. 227 شخصاً لديهم عقد دائم هنا، 73٪ منهم من هنا.”

دار الأوبرا مزودة بمعدات من الدرجة الأولى ولها شهرة عالمية. بلاسيدو دومينغو، يقول:“جمال هذا المكان غير معقول، يكفي القاء نظرة إلى القاعات المختلفة وإلى سقفها، تفاصيل مذهلة في المواد المستخدمة، ياله من مسرح فاخر!”

“إنه أمر مدهش: الفضاء واسع… ومقاعد القاعة مريحة … مع امكانية التحول السريع من الأوبرا إلى الموسيقى”.

أمبرتو فاني، المدير العام لدار الأوبرا السلطانية مسقط، يضيف قائلاً:” علي أن أقول إن العمل هنا يعد تجربة رائعة. حين أغادر هذا المكان، آمل أن أترك أثراً خاصاً بي في هذا المسرح الكبير، مسرح عمان وشعبه”.

اختيار المحرر

المقال المقبل
المايسترو الفنزويلي غوستافو دوداميل يبهر أوركسترا فيينا في احتفال السنة الجديدة

موسيقي

المايسترو الفنزويلي غوستافو دوداميل يبهر أوركسترا فيينا في احتفال السنة الجديدة