مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

تفاؤل في غامبيا بعد عودة الرئيس آداما بارو


غامبيا

تفاؤل في غامبيا بعد عودة الرئيس آداما بارو

عودة آداما بارو إلى غامبيا لتولي الرئاسة وضعت حدا لأزمة سياسية كادت تعقد أوضاع البلاد.

بارو عاد أمس الخميس إلى الديار قادما من السنغال حيث تنقل قبل اثني عشر يوما بناءا على طلب المجموعة الإقتصادية لدول غرب أفريقيا لضمان سلامته.

توليه الرئاسة بعد رحيل يحي جامع أثلج صدور الغامبيين، سكان العاصمة بانجول تفاعلوا إيجابيا مع هذا التغيير الذي طال انتظاره.

باسيرو جيل، رجل أعمال غامبي قال:“حقا لدينا الكثير من الأمل في بارو لأن كل ما فعله يحيى جامع هو قتل الناس وتبديد أموال البلاد، كما أنّه قام بتشويه ديننا. ودمر كل شيء. ونحن نعرف بارو جيدا. وسوف يكون قادراعلى قيادة البلاد بشكل جيد.”

عمر موسى، شاب غامبي عاطل عن العمل، قال:“الجميع سعداء. كان جامع خاسر واقتدناه بعيدا عنا. كبارا وصغارا رحبنا بقائدنا أمس، والآن غامبيا حرة.لقد عرفنا المشقة والعناء لمدة 22 عاما ، ولكننا اليوم أحرار، ونحن نعلم جيدا أن الاقتصاد سينمو عن قريب.”

عودة بارو إلى غامبيا كانت تحت حراسة أمنية مشدّدة لقوات دول مجموعة غرب افريقيا التي سيطرت على أغلب المؤسسات الحساسة في البلاد، وحسب قيادة هذه القوات فإنّ هذا الحضور العسكري سينخفض بشكل تدريجي مع تحسن الوضع السياسي والأمني بعد عودة الرئيس المنتخب.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

الولايات المتحدة الأمريكية

استقالة عدد من كبار المسؤولين في وزارة الخارجية الأميركية