Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

تفاؤل في غامبيا بعد عودة الرئيس آداما بارو

تفاؤل في غامبيا بعد عودة الرئيس آداما بارو
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

عودة آداما بارو إلى غامبيا لتولي الرئاسة وضعت حدا لأزمة سياسية كادت تعقد أوضاع البلاد.

اعلان

عودة آداما بارو إلى غامبيا لتولي الرئاسة وضعت حدا لأزمة سياسية كادت تعقد أوضاع البلاد.

بارو عاد أمس الخميس إلى الديار قادما من السنغال حيث تنقل قبل اثني عشر يوما بناءا على طلب المجموعة الإقتصادية لدول غرب أفريقيا لضمان سلامته.

توليه الرئاسة بعد رحيل يحي جامع أثلج صدور الغامبيين، سكان العاصمة بانجول تفاعلوا إيجابيا مع هذا التغيير الذي طال انتظاره.

باسيرو جيل، رجل أعمال غامبي قال:“حقا لدينا الكثير من الأمل في بارو لأن كل ما فعله يحيى جامع هو قتل الناس وتبديد أموال البلاد، كما أنّه قام بتشويه ديننا. ودمر كل شيء. ونحن نعرف بارو جيدا. وسوف يكون قادراعلى قيادة البلاد بشكل جيد.”

عمر موسى، شاب غامبي عاطل عن العمل، قال:“الجميع سعداء. كان جامع خاسر واقتدناه بعيدا عنا. كبارا وصغارا رحبنا بقائدنا أمس، والآن غامبيا حرة.لقد عرفنا المشقة والعناء لمدة 22 عاما ، ولكننا اليوم أحرار، ونحن نعلم جيدا أن الاقتصاد سينمو عن قريب.”

عودة بارو إلى غامبيا كانت تحت حراسة أمنية مشدّدة لقوات دول مجموعة غرب افريقيا التي سيطرت على أغلب المؤسسات الحساسة في البلاد، وحسب قيادة هذه القوات فإنّ هذا الحضور العسكري سينخفض بشكل تدريجي مع تحسن الوضع السياسي والأمني بعد عودة الرئيس المنتخب.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

طائرات وسيارات "الرئيس الهارب" للبيع بسبب الديون

يصلون في قوارب الموت ووجْهتهم أوروبا... ارتفاع كبير في أعداد المهاجرين في موريتانيا

لافروف: الجيش الفرنسي في أوكرانيا سيكون "هدفًا مشروعًا" لروسيا