عاجل

مونديال الجيدو: اللقب العالمي التاسع للفرنسي تيدي رينر

عالم الرياضة مليئ بأسماء كبيرة، تعلوها الأساطير التي تهيمن في رياضاتها والمحبوبة والتي يتخوف الجميع من مواجهتها .

تقرأ الآن:

مونديال الجيدو: اللقب العالمي التاسع للفرنسي تيدي رينر

حجم النص Aa Aa

عالم الرياضة مليئ بأسماء كبيرة، تعلوها الأساطير التي تهيمن في رياضاتها والمحبوبة والتي يتخوف الجميع من مواجهتها .
هناك عمالقة في اختصاصاتهم، في الجيدو مثلا الملك هو فرنسي، بطل أولمبي مرتين وبطل عالمي 8 مرات، إسمه تيدي رينر.
تيدي رينرالذي حضرللمشاركة في البطولة العالمية دون خوض منافسات منذ سنة كاملة، أصبح بطلا عالميا للمرة التاسعة في بودابيست.
الفرنسي كاد أن يسقط في المنازلة نصف النهائية التي جمعته بالجيورجي غورام توشيشفيلي البطل الأوروبي وأحد المرشحين للفوز بمعدن الذهب، ومن كان يعتبر خليفة رينر المستقبلي . توشيشفيلي الذي كان يطمح للإطاحة بالأسطورة وحضَر كثيرا لتحقيق الهدف ، وخرج من الدور نصف النهائي بعد مواجهة في القمة كانت مليئة بالإثارة والتنافس.
وفي المنازلة النهائية رينرأطاح بالبرازيلي دافيد مورا الذي كان يحلم بالدخول في تاريخ عالم الجيدو بالفوزعلى الملك.
لكن الملك عرف كيف يُحافظ على عرشه بعد الفوز على خصمه عن طريق حركة ساسائي-تسوري -كومي -أشي.

الفر نسي قال بعد الفوز:“لقد استمتعت كثيرا،لأنني حضرت جيدا لهذه البطولة، رغم الإصابات العديدة التي تعرضت لها خلال هذه السنة، الشيء الوحيد الذي جعلني أستمر بعد الألعاب الأولمبية الأخيرة هو أنني كنت أرغب في الحصول على المتعة. فبالرغم من أن هذا اليوم كان طويلاو صعبا، ورغم أنني متعب ومنهك، إلا أنني استمتعت خلال جميع المنازلات.
لقد واجهت خصوما أقوياء حاولوا التصدي لي،لكنني نجحت، أنا سعيد بهذا الإنجاز”.

وفي منازلة أقل من 100 كيلوغرام رجال، النهائي كان عبارة عن معركة لتأكيد الذات جمعت بين ياباني يطمح لإحراز ميدالية سابعة لبلده و بين جيورجي ينحدر من بلد صغير يملك منتخبا قويا في الجيدو.ويحلم بالفوز بأول ميدالية له في مشواره.
المنازلة نشطها كل من أرون وولف المصنف 31 عالميا و فارلام ليبارتيلياني حامل فضية الألعاب الأولمبية .
الجيورجي كان متفوقا في البداية عن طريق شيدو، لكن عند وصول المتنافسين إلى النتيجة الذهبية ،خلق الياباني المفاجأة بعد تسجيله لحركة وازاري جعلته يفوزو يحرزميدالية سابعة لليابان.

ضيفنا في ركن كبارالشخصيات هوسيباستيان كووي رئيس الإتحادية الدولية لألعاب القوى الحائز على ميداليتين ذهبيتن خلال الألعاب الأولمبية في سباق 1500متر.
“الشخصية هي أهم شيء، وتيدي لديه شخصية قوية، فهو قادرعلى ملإ قاعة بمفرده و حتى ملعب، وهذا ما نبحث عنه في الرياضة، رينر يعتبر قدوة بالنسبة للكثير من الشبان.
الك ل يعرف أن الجيدو هو عبارة عن رياضة تحمل الكثير من الاخلاق والإنظباط و يجب على الجميع التحلي بهما كشرط للمشاركة في هذا الإختصاص، أنا لا أتحدث عن أعضاء النخبة بل عن الانظباط الذي يحمله الجيدو وقيمه العالية”.

أما أفضل حركة في منافسات هذا اليوم هي تلك التي قام بها الجيورجي غورام توشيشفيلي في المنازلة ربع النهائية التي جمعته بالأسترالي دانييل ألارستورفر، حيث فازعليه بعد خمس ثواني فقط عن طريق حركة إيبون.