عاجل

السعودية تعتقل المفكر سلمان العودة والداعية القرني لتأييدهما قطر

اعتقلت السلطات السعودية الداعية عوض القرني، وذلك بعد أيام من اعتقال الداعية سلمان العودة على خلفية الأزمة مع قطر.

تقرأ الآن:

السعودية تعتقل المفكر سلمان العودة والداعية القرني لتأييدهما قطر

حجم النص Aa Aa

تناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، خبر اعتقال السلطات السعودية لواحد من أبرز رجال الدين في المملكة، الشيخ سلمان العودة منذ أيام. إلا ان هذه الأنباء تبقى غير مؤكدة في غياب تصريحات رسمية تثبت ذلك.

وقد جاءت في تغريدات على تويتر أن الشيخ سلمان عودة، الذي سجن في الفترة من 1994 إلى 1999، للدعوة للتغيير السياسي قد اعتقل خلال مطلع الأسبوع.

كما تم اعتقال الدكتور الداعية عوض القرني يوم السبت على يد رجال أمن تابعين للمباحث السعودية العامة، وفقا لتسريبات وأنباء متداولة من داخل المملكة. ونشر ناشطون سعوديون أن القرني تم نقله إلى سجن “شعار” في مدينة أبها في منطقة القصيم.

ويبدو أن سبب اعتقال الشيخين العودة والقرني راجع إلى آرائهما السياسية وانحيازهما لدولة قطر في أزمتها مع دول مجلس التعاون. إذ قالت بعض التسريبات إن رفض الشيخين لطلب الديوان الملكي السعودي، في وقت سابق، بمساندة موقف السعودية الرسمي مع قطر والمشاركة في الحملة الإعلامية التي تشنها الإمارات والسعودية والبحرين ومصر أدى إلى اعتقالهما.

وفي واحدة من أحدث تغريداته على تويتر، الذي يصل عدد متتبعيه فيه إلى 14 مليون، يوم الجمعة، يشير العودة إلى إمكانية حل الخلاف المستمر منذ يونيو/حزيران بين قطر ودول المقاطعة. وكتب قائلا “ربنا لك الحمد لا نحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيت على نفسك.. اللهم ألف بين قلوبهم لما فيه خير شعوبهم”.


جاء ذلك عقب المكالمة الهاتفية التي تمت بين أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لمناقشة سبل حل الأزمة الخليجية التي بدأت منذ ثلاثة أشهر. لكن سرعان ما اتهمت السعودية قطر “بتحريف الحقائق”.

تغريدات حول اعتقال الشيخ سلمان العودة

بالرغم من عدم صدور أي أنباء أكيدة حول حقيقة اعتقال سلطات المملكة السعودية للقرني والعودة، إلا أن تغريدات كثيرة على تويتر نشرت للتنديد باعتقال الشيخ العودة.

وقد انتشر هاشتاغ #اعتقال_الشيخين_عوض_القرني_والعودة بسرعة و تداوله عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.


فيما أكد شقيق الداعية العودة، الدكتور خالد بن فهد، خبر الاعتقال في تغريدة له على تويتر “نعم للأسف الشديد“، و“أتم الشيخ 24 ساعة بعيدا عن أطفاله”.



ومن جهته، أثار الإعلامي السعودي جمال خاشقجي جدالا حادا مع كتاب وإعلاميين سعوديين على موقع تويتر، إذ دافع في تغريداته عن جماعة الإخوان المسلمين والداعية يوسف القرضاوي، المصنفين “كإرهابيين” من قبل السعودية والبحرين والإمارات ومصر، قائلا “منهج الإخوان هو منهج كل مسلم“، ومضيفا “الانتماء للإخوان ليس تهمة … الا بحكم النظام الان، فتأكد انه لا يضيرني قول قائل انني اخوان وان لم أكن رسميا منهم”


وفيما يخص اعتقال الشيخين العودة والقرني، يقول الإعلامي السعودي: “لا أصدق أنه جرى #اعتقال_الشيخين_عوض_القرني_والعودة، بلادنا ورجالها لا يستحقون ذلك ولا تعرف اجواء الاعتقال والتخويف، لابد ان هناك سوء فهم”. ويضيف في تغريدة أخرى تؤكد خبر الاعتقال “هل تذكرون يوما كنا نتشفى بمن يعتقل وندعو لاعتقال المزيد؟ ما الذي أصابنا؟ اللهم الطف بسعويتنا”.