عاجل

عاجل

العلاقات العاطفية عبر"فيسبوك" تزيد من نسب الطلاق في العالم

تقرأ الآن:

العلاقات العاطفية عبر"فيسبوك" تزيد من نسب الطلاق في العالم

حجم النص Aa Aa

ارتفعت نسبة الطلاق بين المتزوجين في جميع أنحاء العالم، خصوصا على مدار الخمس سنوات الماضية. وأوضح بعض المحللين أن للتكنولوجيا الحديثة أثر على العلاقات بين الناس عامة وعلى الأزواج خاصة، وذلك لما تحويه بين ثناياها من سبل للخيانة المقنعة.

سلاح ذو حدين

كما ساعدت التكنولوجيا على تسهيل الخيانة بين الأزواج وساهمت في ارتفاع نسبة الطلاق حول العالم فهي في الوقت نفسه السلاح الذي يستخدمه الزوج أو الزوجة للكشف عن خيانة شريك الحياة، إذ يمكنك على سبيل المثال تتبع خط سير شريكك عن طريق خاصية “تحديد الموقع“، كما يمكنك التجسس على رسائله الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي الأشهر فيسبوك إذا استطعت الحصول على كلمة المرور الخاصة به، وهو الأمر الأشهر بين المتزوجين.

كما أشارت الدراسة أنه في أغلب الأحوال ما سهو الزوج أو الزوجة عن إغلاق البريد الإلكتروني أو مثلا عن محو رسائل من الممكن أن يؤدي إلى مشاكل بين الزوجين.

وهذا بالفعل ما أثبتته صحيفة بريطانية حين ذكرت أن مدينة تونبريدغ ويلز البريطانية باتت مدينة للخائنين وأصحاب العلاقات غير الشرعية، إذ كشفت الصحيفة عن دراسة اجتماعية ذكر فيها أن أكثر من 1146 من سكان المدينة تربطهم علاقات عاطفية مع أشخاص آخرين غير أزواجهم، مما يعني أن 2.20 بالمئة من سكان المدينة يستخدم الشبكة العنكبوتية للبحث عن علاقات خارج إطار الزواج.

على صعيد آخر أكدت شركات المحاماة البريطانية أن معدلات الطلاق المرتبطة بالتعارف عبر الشبكة العنكبوتية ارتفعت بنسبة تصل إلى 65 بالمئة خلال أقل من خمس سنوات وقال أحد المحامين في محكمة الأسرة، أبيجيل لوثر، “بعض النساء اشتكوا من تأثير التكنولوجيا في إغراء شركائهم، وفتح المجال أمام إقامة علاقات خارج إطار الزواج فقط عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي وخصوصا فيسبوك ولينكدين”.

للمزيد:

جدل في الولايات المتحدة حول مشروعية أوامر التفتيش على حسابات الفيسبوك