عاجل

عاجل

مسؤول أميركي: أنا، ببساطة، لا أحب المسلمين

تقرأ الآن:

مسؤول أميركي: أنا، ببساطة، لا أحب المسلمين

مسؤول أميركي: أنا، ببساطة، لا أحب المسلمين
© Copyright :
Don Graham
حجم النص Aa Aa

قدّم كارل هيغي، أحد المسؤولين الأميركيين المقربين من الرئيس، دونالد ترَمب، استقالته الخميس الفائت، بعد مجموعة من التصريحات العنصرية التي أدلى بها إلى إذاعة أميركية في السابق، وهاجم فيها المسلمين والمثليين والسود والنساء وقسماً من المحاربين القدامى.

وشغل هيغي منصب رئيس مكتب الشؤون الخارجية التابع لمؤسسة الخدمة الوطنية والمجتمعيّة لمدّة ستّة أشهر، وتأتي استقالته بعد نشر محطة CNN للتصاريح التي أدلى بها في وقت سابق إلى إحدى الإذاعات المحلية.

في تشرين الثاني/نوفمبر الفائت قدم مسؤول أميركي آخر تمّ تعيينه من قبل دونالد ترَمب استقالته، بعد إطلاقه تصاريح اتهم فيها الأميركيين السود "بالتكاسل"، في تصريحات يرى مراقبون أنها كثرت منذ بدء عهد الإدارة الجديدة.  

وقالت قناة CNN في التقرير الذي نشرته إن "هيغبي لديه تاريخ كبير في التصاريح العنصرية والمناهضة للإسلام، خصوصاً في المرحلة التي سبقت تعيينه على رأس مكتب الشؤون الخارجية".

وفي أحد البرامج الإذاعية قال هيغبي "إن السود تنقصهم الأخلاق" و"إنه يكره التعبير "أميركي من أصول أفريقية"". وفي البرنامج ذاته قال هيغبي إنه يكره الإسلام "لأن عقيدتهم مقرفة".

وفي خضم الحملة الانتخابية التي قادها دونالد ترَمب، عبّر هيغبي عن رضاه عن مخيّمات اعتقال اليابانيين خلال الحرب العالمية الثانية قائلاً "إن الرئيس من المحتمل أن يتبع السياسة ذاتها للتعامل مع المهاجرين". وطالب هيغبي كذلك بإنشاء سجل لكل المهاجرين في البلاد، تماماً كما كانت الإدارات الأميركية تعمل في الحرب العالمية الثانية.