عاجل

عاجل

برامج مكثفة لدمج أطفال اللاجئين السوريين في المناهج التربوية اللبنانية

تقرأ الآن:

برامج مكثفة لدمج أطفال اللاجئين السوريين في المناهج التربوية اللبنانية

© Copyright :
CCTV
حجم النص Aa Aa

في مدرسة الشياح الابتدائية الرسمية، في ضاحية بيروت الجنوبية، يدرس 400 طفل من اللاجئين السوريين، يخضعون لبرنامج تعليمي مكثف يؤهلهم لمتابعة المناهج الرسمية التي تعتمدها وزارة التربية والتعليم العالي.

أحمد إبراهيم سلام، عمره 12 عاماً، وعائشة جاسم وعمرها 11 عاماً، يحدثانا عن تجربتهما في الدراسة وبماذا يحلمان (شاهد الفيديو).

عام 2016، وضعت الوزارة اللبنانية بمساعدة منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، برامج تعليمية مكثفة خاصة بأطفال اللاجئين السوريين الذين خسروا سنتين من الدراسة على الأقل. وهؤلاء الأطفال الذين هم في سن الدراسة والذين يستفيدون من هذه البرامج التعليمية تتراوح أعمارهم بين 7 و17 عاماً. ومن خلال هذه البرامج يتمكنون من العودة الى المدرسة والاندماج في المناهج التربوية الرسمية.

أوضاع الأطفال والمراهقين اللاجئين السوريين في لبنان، وفق يونيسف:

- عددهم 600 ألف طفل ومراهق،

- 220 ألف فرد منهم يتابعون البرامج التعليمية المكثفة،

- 60 ألف تلميذ منهم التحقوا بالمناهج التربوية المعتمدة،

- 40% من مجمل أعداد الأطفال والمراهقين ما يزالون خارج المدرسة.

ومن أجل دعم خطتها لإعادة عودة جميع هؤلاء الأطفال في المدارس، دعت يونيسف لجمع تبرعات مالية من أجل اللوازم المدرسي بما فيها الكتب والقرطاسية. فاستجابت الصين وقدمت مليون دولار العام الماضي.