عاجل

عاجل

ثاني أمر اعتقال لقائد بالجيش الوطني الليبي تصدره الجنائية الدولية

تقرأ الآن:

ثاني أمر اعتقال لقائد بالجيش الوطني الليبي تصدره الجنائية الدولية

محمود الورفلي القيادي بالجيش الوطني الليبي
@ Copyright :
Facebook
حجم النص Aa Aa

أصدر قضاة بالمحكمة الجنائية الدولية الخميس أمر اعتقال ثانيا لمحمود الورفلي القيادي بالجيش الوطني الليبي المتهم بإعدام عشرات المعتقلين. وقالت المحكمة إن لديها أسبابا تدفعها للاعتقاد أن الورفلي قام بنفسه "بقتل عشرة معتقلين بالرصاص خارج مسجد بيعة الرضوان في بنغازي في ليبيا" يوم 24 يناير كانون الثاني، وأضافت أنها ثامن واقعة من نوعها يُتهم فيها بالقتل كجريمة حرب.

وقالت المحكمة إن لديها أسبابا تدفعها للاعتقاد أن الورفلي قام بنفسه "بقتل عشرة معتقلين بالرصاص خارج مسجد بيعة الرضوان في بنغازي في ليبيا" يوم 24 يناير كانون الثاني، وأضافت أنها ثامن واقعة من نوعها يُتهم فيها بالقتل كجريمة حرب.

وأصدرت المحكمة الأمر الأول لاعتقال الورفلي في أغسطس آب من العام الماضي لقتله 33 شخصا في سبع وقائع أخرى سابقة. وقالت إنه متهم إما بقتلهم بنفسه أو بإصدار الأمر بقتلهم.

وظهر تسجيل مصور في وقت سابق من العام قيل أنه يُظهر الورفلي وهو يطلق النار بنفسه على عشرة معتقلين معصوبي الأعين في موقع شهد تفجير سيارة ملغومة في بنغازي في يناير كانون الثاني.

وقال مصدر عسكري إن الورفلي سلم نفسه في فبراير شباط لسلطات الجيش في شرق ليبيا بسبب تحقيق المحكمة الجنائية الدولية، لكن تم الأفراج عنه بعد يوم واحد.

وقال متحدث باسم الجيش الوطني الليبي في مارس آذار إن الورفلي لن يُسلم للمحكمة الجنائية الدولية بسبب نزاهة وصرامة النظام القضائي الليبي.

والجيش الوطني هو القوة المهيمنة في شرق ليبيا. ويرفض الحكومة المعترف بها دوليا، ومقرها في طرابلس، ويوالي حكومة منفصلة في الشرق.

وللمحكمة الجنائية الدولية صلاحية النظر في جرائم الحرب في ليبيا بعد إحالة من مجلس الأمن الدولي في عام 2011، وتحقق في ما يتردد عن ارتكاب أعمال وحشية هناك.

للمزيد على يورونيوز: