عاجل

عاجل

حارس ماكرون المطرود يلغي زفافه بعد اتهامات بالتعدي على متظاهر

تقرأ الآن:

حارس ماكرون المطرود يلغي زفافه بعد اتهامات بالتعدي على متظاهر

 صورة تجمع ماكرون ببنالا
حجم النص Aa Aa

في تطور جديد في قضية مرافق الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، فقد ألغى الكسندر بينالا زفافه الذي كان سيجري السبت 21 يوليو / تموز، في بلدية إيسي لي مولينوز، الاحتفال كان سيجمع أكثر من خمسين شخصا على الساعة الحادية عشر صباحا.

وكان يفترض أن تشمل قائمة المدعويين بعض المقربين من الرئاسة لكن الرئيس ماكرون وزوجته ليسا من بينهم.

وزير الداخلية أمام البرلمان

من ناحية أخرى، سيمثل وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب أمام البرلمان للاستجواب، في الوقت الذي تواجه فيه الحكومة انتقادات بسبب طريقة تعامل الحارس الشخصي للرئيس إيمانويل ماكرون، بعد انتشار مقطع فيديو له وهو ينهال بالضرب على متظاهر في عيد العمال.

ومن المقرر أن يتم استجواب كولومب من قبل أعضاء مجلس النواب الإثنين 23 ومجلس الشيوخ الثلاثاء 24 من الشهر الحالي.

وقد تم اعتقال ألكسندر بينالا الجمعة الماضي للتحقيق معه، بعد أن رافق ماكرون لفترة طويلة، لظهوره وهو يتعدى بالضرب على شاب وهو يضع خوذة شرطة مكافحة الشغب وشارة الشرطة أثناء تأدية الخدمة.

وكان بينالا قد أوقف عن العمل لمدة 15 يوما، وسمح له بعدها بالعودة إلى العمل، لكن وتحت الضغط فقد أعلنت الرئاسة الفرنسية البدء بإجراءات الفصل.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

من هو ألكسندر بينالا الحارس الشخصي لماكرون الذي أبرح متظاهرا ضربا ؟

أمريكا تدعو بيونغ يانغ للوفاء بتعهدها بالتخلي عن النووي

ترامب يكشف حقيقة تسجيل محادثة جمعته مع محاميه بشأن دفع أموال لعارضة بمجلة إباحية

وقد بدأ المشرعون تحقيقا برلمانيا في الحادث نفسه، وفي فشل السلطات في إيصال الملف إلى القضاء، كما فتح المدعي العام في باريس تحقيقا أوليا بالقضية.

ونشرت صحيفة لوموند تسجيلا يظهر فيه بينالا يجر فتاة بعيدا عن الاحتجاج، ثم يتعدى بالضرب على متظاهر آخر، مشاهد أدت إلى تعرض الرئيس الفرنسي نفسه للانتقاد كونه ليس على تواصل مع ما يجري من حوله.

واحتجزت الشرطة أيضا رجلا آخر ظهر معه في المقطع المصور.

كما تم إيقاف ثلاثة من ضباط الشرطة أمس الجمعة واحتجازهم من بينهم ضابطان يشتبه في أنهما زودا بينالا بلقطات للواقعة.