عاجل

عاجل

الشرطة السويدية تقتل رجلاً من ذوي الاحتياجات الخاصة بسبب اشتباه خاطئ

تقرأ الآن:

الشرطة السويدية تقتل رجلاً من ذوي الاحتياجات الخاصة بسبب اشتباه خاطئ

الشرطة السويدية تقتل رجلاً من ذوي الاحتياجات الخاصة بسبب اشتباه خاطئ
حجم النص Aa Aa

قال المدعي العام السويدي المكلف بالتحقيق بإمكانية ارتكاب الشرطة خطأ عندما أطلقت النار على رجل من ذوي الاحتياجات الخاصة يبلغ من العمر 20 عاما لوح بلعبة على شكل رشاش، إن عدة ضباط فتحوا النار على الرجل بالفعل.

وقال مارتن تيدن "كان الرجل يحمل أداة لها شكل سلاح، فأطلقت الشرطة الناار بعد حكمها على الوضع بأنه تهديد". وأضاف أن التحقيق "روتيني" لأن رجال الشرطة استخدموا أسلحتهم النارية.

كما ثبت لاحقاً أن السلاح كان نوعاً من الألعاب وأن أكثر من ضابط شرطة استخدم سلاحه الناري بحسب تيدن.

وأطلقت النار على إريك توريل في وقت مبكر من صباح الخميس في ستوكهولم وتوفي متأثرا بجراحه بعد فترة وجيزة.

وقالت كاتارينا سودربرغ والدة توريل لصحيفة محلية إنها لم تصدق ما حصل حين اكتشفت الحادث، وقالت إن ابنها كان "أجمل وأحب شخص في العالم"، وأضافت أنه كان يعاني من متلازمة داون والتوحد ويكافح من أجل التواصل، وقد تم تسجيله في عداد المفقودين بعد مغادرة المنزل بساعات.

للمزيد على يورونيوز:

شاهد: شرطة ميامي تنقذ قطا علق في محرك في سيارة

شرطة المرور في رومانيا تنزع لوحة سيارة سويدية تشتم الحزب الحاكم

رئيس نيكاراغوا لـ"يورونيوز": العصابات المقنعة هم "رجال شرطة متطوعون"

ولفتت سودربرغ إلى أن توريل كان بالكاد يستطيع الكلام، كان بإمكانه فقط مناداتها، وقالت إن اللعبة البلاستيكية التي تشبه مدفعاً رشاشاً، أهديت له في عيد ميلاده الخامس.

واعترفت الشرطة السويدية بإطلاق النار وقالت إن تحقيقاً في سوء سلوك محتمل للشرطة قد بدأ، لكنها لم تعط مزيداً من التفاصيل.

ووصف رئيس شرطة ستوكهولم أولف يوهانسون يوم الجمعة إطلاق النار بأنه "حدث رهيب".

وقالت الإذاعة العامة السويدية إن توريل هو الشخص السادس هذا العام الذي يقتل بالرصاص على يد الشرطة.