المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تركيا توقف سبعة سوريين تمهيداً لترحيلهم بسبب فيديو "السخرية بالموز"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
صورة أرشيفية للاجئين سوريين في تركيا
صورة أرشيفية للاجئين سوريين في تركيا   -   حقوق النشر  أ ب   -  

أعلنت تركيا الخميس أنها اعتقلت وستطرد سبعة سوريين متّهمين بالسخرية من الأتراك في مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي يظهرون فيه وهم يأكلون الموز.

وحذرت المديرية العامة لإدارة الهجرة التابعة لوزارة الداخلية التركية من أن الفيديو اعتبر "استفزازيًا" وأن السوريين المتهمين بـ"السخرية من الأتراك" سيُرحّلون إلى بلدهم الذي دمرته الحرب.

ونشر مقطع الفيديو في 25 تشرين الأول/أكتوبر على مواقع التواصل الاجتماعي وظهر فيه عراك بين شابة سورية ومواطنين أتراك في حيّ في اسطنبول حيث قال رجل للشابة "تعيشون بسهولة أكثر منّا. أنا لا أستطيع أن أشتري الموز فيما أنتم تشترونه بالكيلوغرامات في الأسواق!"

وعقّبت امرأة قائلة "بالضبط"، وحاولت إسكات الشابة السورية وعاتبت المهاجرين لذهابهم "كل يوم إلى مصفف الشعر".

وحاولت الشابة السورية أن تشرح أن المهاجرين مثلها يشترون ما يمكنهم شراؤه بمالهم الخاص، فأجابتها الشابة التركية "ارحلي إلى سوريا! قاتلي هناك. نحن لا نهرب من بلداننا وعليك أنت أيضًا ألّا تهربي".

عقب نشر هذا الفيديو، صوّر لاجئون سوريون في تركيا أنفسهم وهم يأكلون الموز وفيديو المشاجرة في الخلفية، ما أثار الجدل في تركيا.

وصفت بعض الحسابات على تويتر هذا الفيديو بأنه "يسخر من الضائقة الاقتصادية للمواطنين الأتراك" في مواجهة التضخّم وتراجع قيمة العملة الوطنية.

وتأوي تركيا نحو أربعة ملايين لاجئ سوري وعرفت فترات من التوترات المعادية للأجانب في السنوات الأخيرة غالبًا ما أثارتها شائعات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل الفوري. وفاقمت الأزمة الاقتصادية هذه الحساسيات.

واستهدفت هجمات في آب/أغسطس محلات ومساكن لسوريين في العاصمة أنقرة.