عاجل

تقرأ الآن:

كوبا تأمل في رفع الحصار المضروب عليها من الولايات المتحدة ، و أوباما يسعى لإقناع الجمهوريين بذلك


كوبا

كوبا تأمل في رفع الحصار المضروب عليها من الولايات المتحدة ، و أوباما يسعى لإقناع الجمهوريين بذلك

ماذا بعد إنفراج العلاقات بين الولايات المتحدة و كوبا؟ هذا هو السؤال الذي يفرض نفسه على البلدين، خاصة و أن هافانا تأمل في أن يرفع عنها الحصار الإقتصادي المفروض على كوبا منذ خمسين سنة.

سيطرة الجمهوريين على مجلسي النواب و الشيوخ في يناير المقبل ، قد يكون عائقاً أمام إلغاء جميع العقوبات على كوبا.
ولكن أوباما لديه صلاحيات تنفيذية واسعة لمزيد من الانفتاح على كوبا، بعد إعلانه أنه سوف يقوم بتخفيف بعض القيود على التجارة، والنقل، والخدمات المصرفية.

جون كيري وزير الخارجية الأمريكي يقول:
“في يناير / كانون الثاني، و كجزء من توجيه الرئيس لمناقشة التحرك نحو إعادة تأسيس العلاقات الدبلوماسية. الأمينة المساعدة المكلفة بالنصف الغربي للكرة الأرضية روبرتا جاكوبسون ستسافر إلى كوبا، لقيادة وفد الولايات المتحدة في الجولة القادمة من المحادثات بين الولايات المتحدة وكوبا حول الهجرة. وأنا أنظر إلى الأمام، في الوقت المناسب، لكونها أول وزيرة تزور كوبا منذ 60 عاماً “.

الإنفراج التاريخي للعلاقات بين كوبا و الولايات المتحدة، سيسمح للسياح الأمريكيين بزيارة الجزيرة الكوبية، و كان البيت الأبيض قد صرح أنه سيسمح برفع حصة الأموال التي يمكن للأمركيين إرسالها إلى كوبا ، و كذا رفع القيود على السفر إلى هذا البلد.