عاجل

تقرأ الآن:

مبتكر الموسيقى الخفيفة الألماني جيمس لاست... يذهب تاركاً آلاف المعزوفات الخالدة


المجلة

مبتكر الموسيقى الخفيفة الألماني جيمس لاست... يذهب تاركاً آلاف المعزوفات الخالدة

بعد خمسين عاماً من العطاء غيَّب الموت قائد الأوركسترا والمؤلف الألماني جيمس لاست عن عمر ناهز 86 عاماً. إنه شخصية بارزة في أوركسترا (بيغ باند) الألمانية الشهيرة التي تؤدي الجاز والسوينغ وتحظى بشهرة كبيرة في العالم.

أشتهر تحديداً بعد تقديم أغنية (لونيلي شيفرد أو الراعي الوحيد) في العام 2003، التي أداها على الناي جورجي زامفير وظهرت في الموسيقى التصويرية في فيلم (كيل بيل) لكوينتين تارانتينو

خلال الستينات عندما بدأ جيمس لاست بإصدار الألبومات، كانت فرقة البيتلز تتصدر لوائح الموسيقى في المملكة المتحدة. وقد استطاع مع فرقته دخول المنافسة العالمية بجدارة في أقراص مثل “نون ستوب دانسينع” و “لوف”.

نون-ستوب دانسينغ

عند الحديث عن الأرقام لابد من القول أن جيمس لاست قام بـ2500 حفلٍ حيٍّ في معظم أرجاء العالم، من ضمنها آسيا والاتحاد السوفيتي السابق، كما عزف في قاعة ألبرت الملكية في لندن. وقد وصلت مجمل مبيعاته إلى 100 مليون ألبومم.

خلال نيسان الماضي قام بجولة وداعية كانت أخر مرة يلتقي فيها محبيه.

من الجولة الأخيرة لجيمس لاست

لاست يعتبر نجماً بين جيل الشباب الذين يحبون أوكسترا “بيغ باند”. فالعديد يعتبرونه كمبتكرٍ للموسيقى السلهة على السمع أو كما تعرف بموسيقى الخلفية.

إنه أشهر قائد فرقة موسيقي ألماني بعد الحرب العالمية الثانية. خلال حياته حقق 17 تسجيلاً بلاتينياً وأكثر من مئتي تسجيل ذهبي. وقد قضى حياته بين فلوريدا وهامبروغ مع زوجته الثانية كرستين التي يدين لها بالكثير.

اختيار المحرر

المقال المقبل
حفلات موسيقية مجرية يَطربُ لها المهاجرون في المملكة المتحدة

المجلة

حفلات موسيقية مجرية يَطربُ لها المهاجرون في المملكة المتحدة