عاجل

تقرأ الآن:

يونكر يدعو إلى تسريع مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

بعد ساعات قليلة من تصويت البريطانيين على مغادرة الإتحاد الأوروبي، عبر الرئيس الفرنسي فرونسوا هولاند عن أسفه لهذا القرار، مضيفا أنه “يضع أوروبا في مواجهة اختبار خطير” وأنه عليها التركيز الآن على المواضيع الاساسية، مثل الأمن والاستثمار من أجل النمو، إضافة الى تعزيز منطقة اليورو والحوكمة الديموقراطية داخلها.

من جهتها، اعتبرت المستشارة الالمانية، أنجيلا ميركل، أن “خروج بريطانيا، ضربة موجهة إلى أوروبا“، وأعلنت أنها دعت الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ورئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي ورئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك الى عقد اجتماع في برلين الاثنين.
ميركل، حذرت في السياق ذاته من ردود الفعل “السريعة” من قبل الدول ال27 الاعضاء في الاتحاد.

في السياق ذاته، أعلن رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، أن “بريطانيا ستظل عضوا في الاتحاد الاوروبي لحين إتمام مفاوضات خروجها منه“، مشيراً إلى أن “عملية عدم اليقين، لا يجب أن تستمر طويلا ويجب تسريع مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد”.

يأتي ذلك، بعد تحذير يونكر في وقت سابق من أن المغادرة ستكون نهائية، موضحاً أن الاتحاد الأوروبي، مُنح حتى الآن امتيازات مهمة وقدم تنازلات كبيرة للبريطانيين في عدة ملفات حيوية وهو ما يمثل الحد الاقصى من جهود الإتحاد.

رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز، أشار إلى أن البرلمان الأوروبي، سيجتمع يوم الثلاثاء، لتقييم نتائج تصويت بريطانيا على الخروج من الاتحاد وتحديد الخطوات الضرورية مستقبلا.

ومن المرتقب، أن يعقد رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر ورئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز ورئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، لقاءا في بروكسل الجمعة، لتحديد آفاق المشروع الأوروبي الجديدة.

من جانب آخر، أعلن البنك المركزي الأوروبي في بيان له، أنه يراقب عن كثب الأسواق المالية الأوروبية، عقب الاستفتاء البريطاني، وأعرب عن استعداده لضخ سيولة إضافية إذا دعت الحاجة الى ذلك.

البيان أضاف أن “البنك المركزي الأوروبي تحسب لهذا الظرف وظل على اتصال وثيق مع المصارف التي يشرف عليها، كما أنه يعتبر النظام المالي في منطقة اليورو متين لجهة رؤوس الاموال والسيولة”.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

نايجل فاراج: إنه يوم "استقلال" بريطانيا