عاجل

تقرأ الآن:

فيرمير في اللوفر حتى أيار/مايو


Cult

فيرمير في اللوفر حتى أيار/مايو

متحف اللوفر الباريسي فتح ابوابه لاثنتي عشرة لوحة للرسام الهولندي جان فان دير مير المعروف بـ يوهانيس فيرمير. وقد وضعت في قاعة نابوليون.

هذا المعرض يظهر ما اخذه فيرمير عن معاصريه وما رفضه منهم مثل جيرارد دو وجان ستين وبيتر كووش الذين عرضت لوحاتهم بجانب لوحات فيرمير.

فيرمير الذي عاش في القرن السابع عشر اشتهر برسوماته التي تتضمن مشاهد حية. وعن هذا النوع من الرسم قال المسؤول عن المعرض بليز دوكو: “رسم المشاهد هو نوع خاص من الرسم. إنه يظهر النشاطات اليومية للناس، كعزف الموسيقى. لكنه منظم ويشير الى مشهد مسرحي. إنه كالكوميديا، لكن لا مرح فيه. إنه يشير للذوق الرفيع لتلك الحقبة”.

من بين اللوحات المعروضة، صانعة الحليب التي رسمها الفنان عام 1660، وتمت استعارتها من متحف ريجكس في امستردام .

فيرمير اخذ عن معاصريه بعض الافكار كما يقول المسؤول عن المعرض دوكو “مواضيعه كلاسيكية جداً. حائكة الدانتيل وغيرها، لوحات سبق ان رسمت قبله. لكنه حولها وترجمها على طريقته. لقد وضع اسساً لمواضيعه ولديه شخصية خاصة ومميزة. لدى فيرمير مزاج لا نجده لدى غيره من الرسامين”.

فيرمير توفي عن عمر الثالثة والاربعين، رسم ستاً وثلاثين لوحة فقط. وفقاً لمتحف اللوفر، هذا العبقري عمل على تقنيات خاصة به.

هذا المعرض فتح ابوابه في 22 شباط/فبراير ويستمر لغاية 22 أيار/مايو، بعدها سينتقل الى المعرض الوطني للفن في واشنطن.

اختيار المحرر

المقال المقبل
أهم العروض الثقافية لخريف 2017

Cult

أهم العروض الثقافية لخريف 2017