عاجل

عاجل

القوى الأوروبية تدعو ترامب للتمسك بالاتفاق النووي مع إيران

تقرأ الآن:

القوى الأوروبية تدعو ترامب للتمسك بالاتفاق النووي مع إيران

وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف في لجيكا للقاء نظرائه في الاتحاد
© Copyright :
reuters
حجم النص Aa Aa

وجهت بريطانيا وفرنسا وألمانيا دعوة مشتركة للولايات المتحدة لحماية اتفاق إيران النووي وقالت إن من حق طهران الاستفادة من رفع العقوبات وفقا لما نص عليه الاتفاق. جاءت المناشدة التي أطلقها وزراء خارجية القوى الأوروبية الثلاث وفيدريكا موجيريني مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي بعد اجتماعهم في بروكسل عشية مهلة نهائية للرئيس الأمريكي كي يبت في مسألة إعادة فرض عقوبات نفطية تم رفعها بموجب الاتفاق.

وقال وزير خارجية فرنسا جان إيف لو دريان للصحفيين "الاتفاق ضروري وليس هناك بديل...ومن المهم أن يحترم جميع أصحاب المصلحة هذا الالتزام

"الاتفاق ضروري وليس هناك بديل...ومن المهم أن يحترم جميع أصحاب المصلحة هذا الالتزام المشترك، ولذلك فان حلفاءنا الامريكيين عليهم باحترامه أيضا ".

جان إيف لو دريان وزير خارجية فرنسا

Le Drian

وقال دبلوماسيون ومسؤولون إن فيديريكا موغيريني مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي استضافت اجتماع القوى الأوروبية لإبداء التأييد للاتفاق النووي في رسالة موجهة إلى واشنطن عشية انتهاء مهلة يقرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعدها ما إذا كان سيُعيد فرض عقوبات على طهران رُفعت بمقتضى الاتفاق.المشترك، ولذلك فان حلفاءنا الأمريكيين عليهم باحترامه أيضا ".

قال وزير خارجية ألمانيا زيجمار جابرييل اليوم الخميس (11 يناير كانون الثاني) إن على أوروبا والولايات المتحدة أن تتصدى لإيران فيما يتعلق ببرنامجها الصاروخي ودورها في الحرب الأهلية السورية لكنه أضاف أن من الضروري الحفاظ على الاتفاق النووي المُبرم مع طهران في 2015.

وقال جابرييل قبل اجتماعه مع نظرائه الإيراني والبريطاني والفرنسي ومسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي إن الولايات المتحدة على صواب في التعامل مع المخاوف المتعلقة بإستراتيجية إيران في الشرق الأوسط.

لكنه أضاف "علينا فصل أمرين عن بعضهما: نريد الحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران... و(فصله عن) الدور الشائك الذي تلعبه إيران في المنطقة".

وقال "نريد أن نتحدث مع إيران عن دورها في المنطقة وهو الأكثر إشكالا" مشيرا إلى النفوذ إيراني في اليمن وسوريا ولبنان.

وتنفي طهران أنها تسعى لامتلاك أسلحة نووية.هذا وقال بوريس جونسون، وزير الخارجية البريطاني "بموازاة ذلك ينبغي أن نركز على ما يمكن أن تفعله إيران للمساعدة في حل أزمة اليمن، للمساعدة في دفع السلام في سوريا إلى الأمام والمساعدة في حل المسائل الأخرى في المنطقة"

تظاهرإيرانيون من المعارضة في بروكسل احتجاجا على زيارة وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف إلى بلجيكا للقاء نظرائه في الاتحاد الأوروبي. وطالب المحتجون الاتحاد الأوروبي دعم الاحتجاجات المستمرة في إيران