عاجل

عاجل

سيّدة كويتية تهدد "بتفجير نفسها" في حركة احتجاجية على نظرة المجتمع للنساء

تقرأ الآن:

سيّدة كويتية تهدد "بتفجير نفسها" في حركة احتجاجية على نظرة المجتمع للنساء

سيّدة كويتية تهدد "بتفجير نفسها" في حركة احتجاجية على نظرة المجتمع للنساء
© Copyright :
Twitter
حجم النص Aa Aa

أوقفت الشرطة الكويتية امرأة جلست أمام مركز البورصة، ورفعت لافتة كتب عليها " تحذير: لا تقترب مني إلاّ وستنفجر معي". وبعد تدخل رجال الأمن تبيّن أنه لم يكن هناك بحوزة السيّدة أي مواد متفجرة، وأن جلوسها ورفعها اللافتة ما هو إلاّ حركة احتجاجية على نظرة المجتمع، وأيضاً على قوانين تخصّ المرأة، في دولة الكويت.

بحسب صحيفة الرأي الكويتية، تتهم المرأة قوانين بالتمييز والانحياز ضدّها، خصوصاً تلك المتعلقة بالنساء المطلّقات، كما نقلت الصحيفة عنها أن كانت تريد "تفجير قضايا المرأة" عبر الاحتجاج.

وأثارت الصور التي انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي كالنار في الهشيم جدلاً واسعاً في العالم الافتراضي، كما لقبت المرأة "بامرأة البورصة". وكتبت شيخة الجاسم على حسابها على تويتر "قد تختلف معها في طريقة التعبير لكنها بالتأكيد تلفت انتباه المجتمع الذي "يسيء الظن" بالمطلقة/ بالعزباء/ بالأعزب حينما يرغب باستئجار مسكن خاص".

أيضاً على موقع يورونيوز:

- المرأة السعودية تفوز بأحقية حضانة أولادها

- لجنة أممية تدعو الرياض لإنهاء ولاية الرجل على المرأة

غير أن مغرّدين آخرين، مثل أ.حياة، رأوا في تصرّف المرأة "تصرّفاً دخيلاً على المجتمع الكويتي" مطالبين برفض "هذا الطرح".

وعبّر بعض المغردين عن تعاطفهم مع النساء المطلقات اللواتي يواجهن صعاباً جمّة في الكويت، إذ يرفض بعض أصحاب الملك على سبيل المثال، تأجيرهن الشقق، فقط لأنهن مطلقات.

عضو مجلس الأمة، د.محمد هادي الحويلة وعَد بتقديم تشريع "لإقامة مشروع سكني نموذجي بنظام الشقق تمنح الكويتيات المطلقات والأرامل والأسر المتعففة وفق شروط وضوابط ميسّرة".