عاجل

عاجل

روسيا: اتهامات بريطانيا متناقضة بشأن قضية العميل المزدوج

تقرأ الآن:

روسيا: اتهامات بريطانيا متناقضة بشأن قضية العميل المزدوج

روسيا: اتهامات بريطانيا متناقضة بشأن قضية العميل المزدوج
© Copyright :
REUTERS/Maxim Shemetov
حجم النص Aa Aa

استنكر المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف تسرع بريطانيا في اتهام روسيا بمحاولة اغتيال الجاسوس المزدوج سيرغي سكريبال على الأراضي البريطانية. ديمتري بيسكوف لجأ إلى استخدام مثال بليغ لتوضيح تصريحاته.

"الاتهامات الأولى ضد روسيا صدرت من السياسيين فقط بعد ساعات قليلة من الحادث، لقد صرحوا بدرجة عالية من اليقين أن روسيا كانت مسؤولة عن محاولة الاغتيال تلك"، قال المتحدث باسم الكرملين لتلفزيون "روسيا اليوم".

"والآن ، نسمع خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية يقولون إن التحليل البسيط والأولي للمادة السامة سيستغرق ثلاثة أسابيع على الأقل، وهذا يعتبر تناقضا"، قال بيسكوف.

المتحدث باسم الكرملين وجه مثالا آخر وصفه بالمتهور جدا بين قضية سكريبال وحادث افتراضي آخر في العاصمة الروسية: "تصوروا: وسط موسكو، هناك حادث مرور يموت فيه شخص، سوف نتطلع إلى نوع السيارة المتورطة التي تسببت في مقتل الشخص، ويظهر أن السيارة من صنع بريطاني، لنقل رونج روفر"، أضاف بيسكوف.

للمزيد:

تعرف على الجاسوس البريطاني سيرغي سكريبال الذي جرت مبادلته بجاسوسة روسيا "الساحرة".

هل تتجه بريطانيا وروسيا نحو أزمة دبلوماسية؟

محاولة قتل الجاسوس الروسي السابق تمت باستخدام غاز أعصاب.

"والآن ، تصوروا بأني أو أي متحدث آخر باسم وزارة الخارجية يدلي بتصريح رسمي بأن شخصاً قتل بعد أن سحقته سيارة بريطانية الصنع، ويأتي التصريح بدرجة عالية من اليقين. مسؤولية الحادث تلقى على عاتق رئيسة الوزراء البريطانية"، قال بيسكوف.

وكانت بريطانيا قد وجهت اتهامات إلى روسيا بتسميم العميل السابق المزدوج سيرغي سكريبال وابنته يوليا قبل أكثر من أسبوع حيث أكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أنّ موسكو متورطة في القضية، لكنها لم تقدم أي دليل قاطع لدعم ادعاءاتها قبل طرد 23 دبلوماسيًا روسيًا من المملكة المتحدة. وقد وصفت موسكو تلك الاتهامات بأنها لا تستند إلى الحقيقة وأنها "تهريج" قبل أن تطرد بدورها 23 ديبلوماسيا بريطانيا.

يذكر أنّ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تباحث مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في 15 مارس-أذار حول قضية سيرغي سكريبال حيث أكد الطرفان أنه "لا يوجد تفسير آخر معقول" غير تورط روسيا.

وتمّ العثور على سيرغي سكريبال، وهو عقيد سابق في جهاز الاستخبارات العسكرية الروسية فاقدا للوعي إلى جانب ابنته في الرابع من مارس-أذار بالقرب من مركز للتسوق في سالزبوري بالمملكة المتحدة، ولا يزال وضعهما حرجا في المستشفى.

تجدر الإشارة إلى أن سيرغي سكريبال تم تجنيده كعميل مزدوج من قبل السلطات البريطانية في العام 1995 وحكم عليه في روسيا بالسجن 13 عامًا بتهمة الخيانة، وقد تمّ منحه حق اللجوء في المملكة المتحدة في العام 2010 بعد تبادل عملاء الاستخبارات بين روسيا والولايات المتحدة.