عاجل

عاجل

مدير "فيسبوك"يثير الجدل ما بين نواب البرلمان الأوروبي..تعرّف على السبب؟

تقرأ الآن:

مدير "فيسبوك"يثير الجدل ما بين نواب البرلمان الأوروبي..تعرّف على السبب؟

مدير "فيسبوك"يثير الجدل ما بين نواب البرلمان الأوروبي..تعرّف على السبب؟
حجم النص Aa Aa

اعتذر مارك زوكربرغ الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك لأعضاء البرلمان الأوروبي عن تسريب كبير للبيانات في أحدث محاولة لاحتواء فضيحة هزت أكبر شركة للتواصل الاجتماعي في العالم. غير أن الجدل لا يزال محتدما ما بين نواب البرلمان الأوروبي بشأن السياق العام لجلسة الاستماع داخل البرلمان الأوروبي حيث أقر زوكربرغ خلال لقائه مع زعماء البرلمان الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل بأن الشركة لم تقم بما فيه الكفاية للحيلولة دون إساءة استخدام شبكة التواصل الاجتماعي، مضيفا أن الضوابط التنظيمية "مهمة وحتمية".

هذا وقد استمر مدير فيسبوك التنفيذي لمدة 26 دقيقة في الإجابة على الأسئلة التي طرحها نواب البرلمان الأوروبي و التي استغرقت مدتها 44 دقيقة.

"السيد زوكربيرج مواطن أمريكي،أُجبر على الذهاب إلى البرلمان الأمريكي ولكنه لم مجبرا على الحضور إلى البرلمان لقد قدّم اعتذاره يوم أمس أمام البرلمان الأوروبي".

أنطونيو تاجاني رئيس البرلمان الأوروبي

وحسب تغريدة لزعيم مجموعة الليبراليين في البرلمان الأوروبي،غي فيرهوفشتات فإن مارك زوكربرغ جاء للبرلمان الأوروبي ولم يجب على أسئلتنا، مضيفا أن هذا لن يمر دون ردة فعل.

وأكد زوكربرغ كذلك خلال الجلسة يوم أمس على أهمية المستخدمين الأوروبيين لفيسبوك وقال إنه يأسف لعدم قيام شركته بما يكفي لمنع إساءة استخدام منصة التواصل الاجتماعي.

وكان زوكربرغ قد وافق على مقابلة زعماء البرلمان الأوروبي للرد على تساؤلات عن الكيفية التي حصلت بمقتضاها شركة كمبردج أناليتيكا للاستشارات السياسية على البيانات الشخصية لنحو 87 مليون مستخدم لفيسبوك منهم ما يصل إلى نحو ثلاثة ملايين في الاتحاد الأوروبي.

شاهد أيضا

رفع طوق أمني عن مقر شركة كمبردج أناليتيكا في لندن

جهة رقابية بريطانية تأمر كمبردج أناليتيكا بتسليم بيانات أمريكي

بريطانيون يطلبون من زوكربرج إجابات بشأن إساءة استخدام البيانات

وطلب مشرعون بريطانيون من نظرائهم الأوروبيين توجيه أسئلة للرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربرغ بخصوص فضيحة وصول شركة بريطانية إلى بيانات الملايين من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي دون سند من القانون، لأنه لن يقدم الإجابات بنفسه في لندن. وحاول زوكربرغ الدفاع عن شركته بعد مزاعم إساءة استخدام بيانات الشركة من قبل شركة كمبردج أناليتيكا، وهي شركة استشارات سياسية عملت في الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

مطالبات بمثول زوكربرغ أمام المشرعين البريطانيين.

وقال داميان كولينز، رئيس لجنة الإعلام في البرلمان البريطاني إنه يعتقد أن أنه لا يزال يتعين على زوكربرغ المثول أمام المشرعين البريطانيين.

وقال في بيان "لكن إذا اختار مارك زوكربرغ عدم الرد على أسئلتنا مباشرة، فإننا نطلب من زملائنا في البرلمان الأوروبي مساعدتنا في الحصول على إجابات لاسيما فيما يتعلق بمن (من المسؤولين) في الشركة كان على علم بمسألة اختراق البيانات والاستخدام غير الشفاف للإعلانات السياسية التي لا تزال تقوض نظامنا الديمقراطي ومتى علم بذلك".

وفي الشهر الماضي، مثل مايك شروفر، كبير المسؤولين الفنيين في فيسبوك أمام لجنة الوسائط الرقمية والثقافة والإعلام والرياضة التي يرأسها كولينز والتي تحقق في الأخبار الزائفة، لكن المشرعين قالوا إن إفادته والردود المكتوبة اللاحقة من الشركة على أسئلة المتابعة لم تكن كافية.

وحدد كولينز أوجه القصور في الإجابات التي قدمتها فيسبوك إلى الآن في رسالة موجهة إلى ريبيكا ستيمسون، مسؤولة السياسة العامة في فرع فيسبوك في بريطانيا، والتي جرى إطلاع مشرعي الاتحاد الأوروبي الذين سيوجهون أسئلة إلى زوكربرغ عليها. وطلب كولينز ردا من فيسبوك على أسئلته قبل الرابع من يونيو-حزيران.

وصرح أنطونيو تاجاني،رئيس البرلمان الأوروبي عقب اللقاء الذي جمعه مع مدير فيسبوك التنفيذي

"السيد زوكربيرغ مواطن أمريكي، أُجبر على الذهاب إلى البرلمان الأمريكي ولكنه لم يكن مجبرا على الحضور إلى البرلمان لقد قدّم اعتذاره يوم أمس أمام البرلمان الأوروبي".

وفي تغريدة له قال رئيس البرلمان الأوروبي أوضح مارك زوكربيرغ أن المنصّات الرقمية يجب أن تضمن الحماية الكاملة لخصوصية مواطنينا. لا يمكننا قبول الاستخدام غير القانوني للبيانات الشخصية للتلاعب بنتائج الانتخابات. لا يمكن تحويل الديمقراطية إلى عملية تسويق.

أما سيد كمال زعيم المحافظين في البرلمان فصرح في وقت سابق: "ما تبين من جلسة الاستماع هذه أننا لا نزال لا نعرف مدى استخدام المعطيات الشخصية لغايات مغرضة". وفي تغريدة له قال سيد كمال سألت مارك زوكربيرغ عن جمع وتخزين بيانات المستخدمين لكن تبين حسب تصريحه أنه يحتاج إلى الاحتفاظ بها لأغراض أمنية كما لا توجد إجابة عما إذا كان بالإمكان الاطلاع على ما تم جمعه أو حذفه أواستخدامه لأغراض تجارية

للمزيد على يورونيوز

مارك زوكربرغ يوافق على المثول أمام البرلمان الأوروبي

زوكربيرج مطالب بتفسيرات حول استخدام غير مشروع لبيانات خمسين مليون مشترك في فيسبوك

زوكربيرغ يعتزم بيع أسهمه في "فيسبوك"

استجابات لوسم "إحذف فيسبوك" وخسائر بالمليارات لموقع التواصل الأشهر