عاجل

عاجل

تحقيق صحفي يكشف طلب نتنياهو من رئيس الشاباك التنصت على رئيس الموساد وقائد هيئة أركان الجيش

تقرأ الآن:

تحقيق صحفي يكشف طلب نتنياهو من رئيس الشاباك التنصت على رئيس الموساد وقائد هيئة أركان الجيش

رئيس جهاوز الشيت بين كوهين مع باردو رئيس الموساد
حجم النص Aa Aa

نفى بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي ما ذكرته تقارير نُشرت يوم الجمعة 1 يونيو / حزيران، تفيد بأنه طلب من رئيس الأمن الداخلي "الشاباك" التنصت على محادثات رئيسي هيئة أركان الجيش والموساد منذ سنوات مضت.

وقال نتنياهو في تغريدة:"لم اطلب ابدا من يورام كوهين (رئيس الشاباك) أن يتنصت على رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أو رئيس الموساد"، ردا على تحقيق عُرض في برنامج التحقيقات الصحفية " Uvda" وأضاف في تغريدته:"لا حدود للكذب".

وبحسب التقارير فإن نتنياهو قد طلب من كوهين والذي تراس جهاز الأمن الداخلي بين عامي 2011 – 2015، بضرورة التنصت على مكالمات رئيس هيئة الأركان بيني غانتس والموساد تامير باردو، ونفى رئيس مكتب الوزراء صحة التقارير وجاء في التصريح:"لم يطلب نتنياهو التنصت على رئيسي الجيش والموساد، هذا افتراء".

إيزاك غيرزوك العضو في حزب الاتحاد الصهيوني (العمل سابقا)، قال:"في حال صحت الإدعاءات، فيجب اتخاذا إجراءات صارمة، ويجب أن توضع محل اهتمام الجميع"، مطالبا بتحقيق عاجل بهذا الموضوع.

آفي غباي رئيس حزب الاتحاد الصهيوني قال:"رئيس الزراء الذي أرسل رئيس جهاز الأمن الداخلي للتجسس على زميليه قلل من أهمية هذين المركزين الرسميين".

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

لوكسمبورغ تسلّم سفيرة إسرائيل مذكرة احتجاج..تعرّف على الأسباب؟

الجهاد الإسلامي تعلن التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار مع إسرائيل والأخيرة تنفي

غزة: إسرائيل تسيطر على مراكب "الحرية" الفلسطينية

آفي ديختر، والذي خدم سابقا كرئيس لجهاز "الشين بيت"، قبل باردو، ويرأس حاليا لجنة العلاقات الخارجية والأمن قال:"أعرف أنها كذبة، وباردو أيضا يعلم أنها كذبة، لا يوجد شيئا من هذا القبيل، لأن هذه الأمور متابعة مباشرة من المدعي العام، وبشكل غير مباشر لمجلس رئاسة الأمن الداخلي"، وأضاف أنه لو أراد شخص القيام بهذه الخطوة، فليس رئيس الأمن الداخلي من سيتنصت بنفسه، وأكد أنه تقرير كاذب.

وبحسب التقرير فإن مصادر من وزارة الدفاع أكدت أن كوهين أبدى انزعاجه من هذا الطلب ورفضه، مؤكدا أن الأمن الداخلي ليس موكلا بالقيام بالتجسس على رؤساء الأجهزة الأخرى.

وقال باردو:"لا أريد أن أصدق أنه في إسرائيل الدولة الديمقراطية يطلب فيها رئيس الوزراء من رئيس جهاز أمني أن يقوم بالتجسس على رئيس جهاز آخر، هذا خارج قانون اللعبة، هذا يبين مدى انعدام الثقة".

وفي لقاء مع برنامج التحقيقات الصحفية الشهير "أوفدا" (الحقيقة) قال باردو بأنه التقى بنتنياهو 3 مرات قبل موعد الحديث عن مدى ترابط الولاء بالثقة"، أما ديوان رئيس الحكومة فقد أكد للبرنامج بأن التصريح المقدم من نتنياهو لرئيس "الشين بيت" للتنصت على المسؤولين غير موجود.