المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محكمة هندية تنتقد تعليقات مسؤولة بخصوص النبي محمد وتقول إن "لسانها الطويل أشعل البلاد"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
إحراق صورة نوبور شارما، الناطقة السابقة باسم الحزب القومي الهندوسي الحاكم
إحراق صورة نوبور شارما، الناطقة السابقة باسم الحزب القومي الهندوسي الحاكم   -   حقوق النشر  أ ب

قالت المحكمة العليا في الهند الجمعة إن التصريحات التي أدلت بها نوبور شارما، وهي الناطقة السابقة باسم الحزب القومي الهندوسي الحاكم، "أشعلت البلاد". 

وأبلغت المحكمة المسؤولة المهمة في حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم، أن "لسانها الطويل أشعل البلاد".

وأثارت تصريحات شارما خلال مناظرة تلفزيونية غضب المسلمين في الهند، وتسببت في احتجاجات ضخمة واندلاع مواجهات وأعمال عنف في مناطق عدة على إثرها. 

وطالبت المحكمة الهندية من شارما الظهور مجدداً على شاشات التلفزيون والاعتذار للأمة الهندية بأكملها.

ولفت محاميها إلى أن موكلته اعتذرت في وقت سابق وسحبت تصريحاتها المسيئة للنبي محمد. إلا أن القضاة لفتوا إلى أن الأوان قد فات على سحب هذه التصريحات.

وعلق حزب "بهاراتيا جاناتا" الهندي عضوية شارما بسبب تعبيرها عن "آراء مخالفة لموقف الحزب". وقال الحزب الحاكم إنه أوقف شارما عن العمل رداً على تعليقاتها حول النبي محمد.

وأضاف في بيان على موقعه على الإنترنت أنه يحترم جميع الأديان قائلا "حزب بهاراتيا جاناتا يدين بشدة إهانة أي رموز دينية لأي دين".

وكتبت شارما على تويتر أنها قالت بعض الأشياء رداً على تعليقات تم الإدلاء بها متعلقة بإله هندوسي، لكن لم تكن هناك نية أبدا لإيذاء المشاعر الدينية لأي شخص. 

وأضافت "إذا كانت كلماتي تسببت في إزعاج أو جرح للمشاعر الدينية لأي شخص على الإطلاق، فإنني أسحب بياني دون قيد أو شرط".