محتوى الشريك

 KFU
يُستخدم "محتوى الشريك" لوصف محتوى العلامة التجارية الذي يدفع له المعلن ويتحكم فيه بدلاً من فريق التحرير في يورونيوز. يتم إنتاج هذا المحتوى من قبل القسم التجاري والإعلاني ولا يشمل طاقم تحرير يورونيوز أو صحفيي الأخبار. يتحكم الشريك الممول في الموضوعات والمحتوى والموافقة النهائية بالتعاون مع قسم الإنتاج التجاري في يورونيوز.
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم
محتوى الشريك
يُستخدم "محتوى الشريك" لوصف محتوى العلامة التجارية الذي يدفع له المعلن ويتحكم فيه بدلاً من فريق التحرير في يورونيوز. يتم إنتاج هذا المحتوى من قبل القسم التجاري والإعلاني ولا يشمل طاقم تحرير يورونيوز أو صحفيي الأخبار. يتحكم الشريك الممول في الموضوعات والمحتوى والموافقة النهائية بالتعاون مع قسم الإنتاج التجاري في يورونيوز.
KFU

كوراش: مصارعة شعبية قديمة إلى رياضة حديثة

كوراش
كوراش   -   حقوق النشر  KFU

تُعد كوراش أحد أقدم أساليب المصارعة الشعبية التي عرفتها البشرية حيث تشير الأبحاث إلى أن اللعبة ظهرت على أراضٍ ما تُعرف الآن بدولة أوزبكستان منذ ما لا يقل عن 3500 عام.

تعني كلمة "كوراش" بالأوزبكية "تحقيق هدف بطريقة صادقة" وقد كانت حينها تقنية قتال أثناء الحروب لحماية السكان. كما أظهر الرجال إتقانهم لها خلال الأعراس، والأعياد، والاحتفالات المحلية والوطنية وتتضمن العديد من المصادر الأدبية والتاريخية القديمة إشارات إليها.

تناقلت شعوب آسيا الوسطى تقنيات، وتقاليد، وقواعد، وفلسفة مصارعة كوراش شفهيًا من جيل لآخر وجرت المحاولة الأولى لتجميع هذه المعرفة وتلخيصها عام 1990.

قبل ذلك، لم تُعتبر كوراش رياضة مستقلة لها قواعد ومتطلبات، إلا أن العديد من الرياضيين المحليين، الذين تدرّبوا على أسلوب مصارعة الكوراش وهم أطفال، أحبوا الرياضة فيما بعد وبدأوا في ممارسة رياضات متنوعة ذات صلة وأصبحوا أبطالًا عالميين.

اتخذ كوميل يوسوبوف، مؤسس لعبة كوراش الحديثة، هذا المسار أيضًا. كان الرياضي الأوزبكي أستاذًا دوليًا في رياضة السامبو والجودو وعضوًا في فريق الجودو الأولمبي في الاتحاد السوفياتي السابق. 

© KFU
كوميل يوسوبوف© KFU

في عام 1980 بعد وفاة والدته وظهور بعض المشاكل الصحية لديه، اضطُر "كوميل" إلى الانسحاب من أولمبياد موسكو رغم أنه كان مرشحًا وافر الحظ.

دفعته عدم قدرته على ممارسة رياضة احترافية إلى تركيز انتباهه على تحويل مصارعة كوراش الوطنية إلى تخصص رياضي دولي مع الطموح بجعلها جزءًا من الألعاب الأولمبية.

شرع في العمل على وضع مجموعة من القواعد لمصارعة كوراش حيث حلل قواعد مختلف التخصصات الرياضية التي كانت جزءًا من الألعاب الأولمبية لمواءمة قواعد تقليد كوراش العريقة منذ ألف عام مع المتطلبات الرياضية اليوم.

قدّم مفهوم فئة الوزن، وحركات كوراش، واقترح المصطلحات على أساس 14 كلمة أوزبكية، ومدة النزال. صمم الزيّ الرسمي للرياضيين والحكّام والسمات الأخرى للرياضات الحديثة.

في عام 1992، وبدعم شخصي من رئيس أوزبكستان، أقيمت أول مسابقة كوراش دولية على جائزة رئيس أوزبكستان مع الاحتفاء على شرف القائد العظيم "أمير تيمور" في العصور الوسطى، ومنذ ذلك الحين أقيمت بالفعل أكثر من 300 مسابقة كوراش دولية حول العالم، بالإضافة إلى بطولات قارية في أفريقيا، وأوروبا، وآسيا، وأوقيانوسيا، وعموم أمريكا.

© KFU
كوراش© KFU

بفضل مبادرة كوميل يوسوبوف، انعقد مؤتمر دولي في السادس من سبتمبر عام 1998 في عاصمة أوزبكستان، طشقند، بمشاركة فرق من 28 دولة. قرر المؤتمر بالإجماع دعم مبادرته لإنشاء منظمة دولية جديدة سُميت "منظمة كوراش الدولية". كما وافق على مجموعة القواعد الدولية الخاصة بكوراش. نتيجة لذلك، يحتفي جميع مشجعي الكوراش بهذا اليوم باعتباره يوم تحول اللعبة الشعبية إلى رياضة دولية.

منذ عام 1998، افتُتحت اتحادات كوراش رسميًا في 5 قارات (في أفريقيا، وأمريكا، وأوروبا، وآسيا، وأوقيانوسيا)، بالإضافة إلى 136 اتحادًا وطنيًا.

في عام 2003، تم الاعتراف بكوراش رياضة آسيوية وإدراجها رسميًا في جميع الألعاب القارية التي أقيمت في القارة الآسيوية: الألعاب الآسيوية الصيفية، والألعاب الآسيوية الداخلية، والألعاب الشاطئية الآسيوية، وألعاب فنون القتال الآسيوية.

واليوم، يجري العمل على إدراج كوراش في الألعاب الأوروبية وألعاب التضامن الإسلامي في خطوة ترمي إلى إدراجها في الألعاب الأولمبية الصيفية.