عاجل

تقرأ الآن:

عودة سكان بلدة كوكب إلى الديار بعد اتفاق لوقف القتال


سوريا

عودة سكان بلدة كوكب إلى الديار بعد اتفاق لوقف القتال

دينيس لوكتيي، موفد يورونيوز إلى سوريا يقول:“وقف اطلاق النار في العديد من المناطق السورية سمح للسكان المحليين العودة إلى بيوتهم المهجورة. مؤخرا كانت هذه القرية بين حماه وحلب على خط المواجهة. واليوم، مع وساطة المختصين الروس الأمر يوحي بعمل للمصالحة .”

اتفاق المصالحة الذي تم التوقيع عليه بين الأطراف المتنازعة في المنطقة يفتح أبواب قرية كوكب لعودة حوالي ألفين من سكانها الذين هاجروا بيوتهم منذ سنوات جراء الحرب والإعتداءات.

عبد الله الحدر، قاطن ببلدة كوكب، يقول:“تركنا هذه البلدة منذ أربع سنوات نتيجة للأعمال الإرهابية، وقعنا الإتفاق للعودة إلى تراب هذه البلد التي تعنتمي لتراب هذا الوطن، ولن نسمح لأي أحد أن يدخل هذه البلدة نتيجة للأعمال الإرهابية.”

وبعد التوقيع على الاتفاق قام حوالي عشرين مسلحا قالت الصحافة إنّهم من المعارضة بتسليم أسلحتهم بعدما تلقوا كل الضمانات بعدم تعرضهم لعقوبات الإعدام بعد مثولهم أمام المحكمة.

سيرغي إيفانوف ممثل المركز الروسي للمصالحة في سوريا، قال:“هؤلاء الناس تقدموا إلينا، لذلك قمنا ببذل جهود لتسهيل عودتهم. ثم بعد ذلك وضعناهم على اتصال مع الحكومة، وأجلسناهم حول طاولة المفاوضات لكي يكون توافق على نقل الخطوط الأمامية بعيدا عن هذه القرية.”

مبادرة المصالحة في بلدة كوكب حظيت بكامل العناية من قبل السلطات السورية من خلال التغطية الإعلامية المكثفة كي تقدم كمثل لطمأنة باقي المعارضين على ترك لغة السلاح والمضي قدما نحو إقرار وقف الإقتتال من أجل عودة السلام.