عاجل

عاجل

فيلم "آخر الرجال في حلب" يترشح للأوسكار

تقرأ الآن:

فيلم "آخر الرجال في حلب" يترشح للأوسكار

فيلم "آخر الرجال في حلب" يترشح للأوسكار
حجم النص Aa Aa

يأمل المخرج السوري، فراس فياض بأن يكتب التاريخ، من خلال فيلمه الوثائقي "آخر الرجال في حلب"، الذي تم ترشيحه للأوسكار.

ويصور فياض تدريجيا الفوضى الجارية في المدينة السورية المحاصرة.

وتتبع الكاميرا رجال الإنقاذ المتطوعين، الذين يطلق عليهم "الخوذ البيض"، طوال الفيلم.

وألقى الترشيح الضوء على الفيلم على الساحة العالمية، مما يسمح له، وفقا للمخرج، بأن يؤثر بشكل متين وراسخ في أذهان المشاهدين.

وأضاف فراس فياض: "إذا لم يكن لديك شهرة مثل أي شخص في السلطة، يمكنك على الرغم من ذلك جعل صوتك مسموعا من خلال رواية قصص وإخراج أفلام. ويمكنك كتابة التاريخ وتغيير التاريخ".

ويعرض الفيلم صورا للتفجيرات في حلب، وترى المدنيين يركضون مع أصحاب القبعات البيض أو "شباب الدفاع المدني في حلب" كما يسمون، تدفعهم روح الشجاعة، عبر الحطام والدمار وإطلاق النار والقنابل التي تلقيها قوات نظام الرئيس السوري بشار الأسد، والمجموعات المؤيدة له.

وأحدث الفيلم صدى كبيراً هذا الأسبوع عندما أصدرت أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية بيانا، أعربت فيه عن تضامنها مع منتج "آخر الرجال في حلب" كريم عبيد، وذلك بسبب رفض الحكومة الأمريكية منحه تأشيرة لدخول الولايات المتحدة، لحضور مراسم الأوسكار يوم 4 آذار/مارس المقبل.

المزيد من Cult