عاجل

عاجل

مهاجم يلحق "أضرارا جسيمة" بلوحة "إيفان الرهيب يقتل ابنه" في موسكو

تقرأ الآن:

مهاجم يلحق "أضرارا جسيمة" بلوحة "إيفان الرهيب يقتل ابنه" في موسكو

لوحة "إيفان الرهيب يقتل ابنه" للفنان إيليا ريبين
حجم النص Aa Aa

تعرضت لوحة "إيفان الرهيب يقتل ابنه" المعروضة في متحف "تريتياكوف" بموسكو إلى "أضرار جسيمة" على يد مهاجمٍ غافلَ الحراس وانهال على اللوحة ضربا بقضيب معدني.

قبل خمس دقائق من موعد إغلاق معرض "تريتياكوف" تجاوز المهاجم مجموعة من الحراس راكضا باتجاه القاعة التي تعرض فيها اللوحة التي تعود إلى الرسام إيليا ريبين، أحد أعظم فناني تيار الواقعية الروسية، في القرن التاسع عشر.

واستخدم المهاجم قضيبا معدنيا لضرب اللوحة الشهيرة التي تعرف باسم، "إيفان الرهيب يقتل ابنه". وبحسب بيان لمتحف "تريتياكوف" فإن "اللوحة مُزقت إلى ثلاث قطع ما ألحق بها أضرارا جسيمة".

للمزيد على يورونيوز:

وتصوِّر اللوحة التي رسمها ريبين في عام 1885 المشهد الدرامي للقيصر المرعوب وهو يحيط بذراعيه ابنه المحتضر بعد أن ضربه على رأسه. وكان العمل محاطا بالزجاج لحمايته من تغيرات المناخ.

المزيد من Cult