المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وباء المخدرات يقتل أكثر من 100 ألف أمريكي خلال عام

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
توفي 100 أمريكي  من جرعات زائدة من المخدرات خلال عام
توفي 100 أمريكي من جرعات زائدة من المخدرات خلال عام   -   حقوق النشر  Bebeto Matthews/AP.

أظهرت بيانات المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها يوم الأربعاء أنه تم تسجيل أكثر من 100 ألف وفاة سببها تعاطي جرعات زائدة من المخدرات في الولايات المتحدة خلال فترة سنة امتدت بين نيسان / أبريل 2020 ونيسان / أبريل 2021.

وأظهرت بيانات مؤقتة من المراكز الأمريكية أن هذا الرقم يعد قفزة بنسبة 28.5 بالمئة عن السنة السابقة، مع زيادة الوفيات الناجمة عن المواد الأفيونية مثل الفنتانيل والمنشطات مثل الميثامفيتامين.

وهذه هي المرة الأولى التي تجاوز فيها الحد الرمزي لـ 100 ألف حالة وفاة.

وقالت ديب حوري، المسؤولة في مركز السيطرة على الأمراض، في مؤتمر صحفي: "هذه الجرعات الزائدة ناتجة إلى حد كبير عن المواد الأفيونية الاصطناعية، وخاصة الفنتانيل (من مسكنات الألم الأفيونية) المصنوع بطريقة غير مشروعة".

وقال الرئيس الأمريكي جو بايدن في بيان حول بيانات الوفيات الناجمة عن الجرعة الزائدة إنه "بينما نواصل اتخاذ خطوات واسعة لهزيمة وباء كوفيد-19 ، لا يمكننا التغاضي عن الوباء هذا، الذي طال أسر ومجتمعات محلية في جميع أنحاء البلاد".

وأضاف: "إدارتي ملتزمة ببذل كل ما في وسعها لمعالجة الإدمان ووضع حد لوباء الجرعات الزائدة".

وفي مؤتمر صحفي، اعترف مسؤولون حكوميون كبار آخرون بالخطورة المتزايدة لأزمة المخدرات، مما دفع إدارة بايدن إلى تركيز المزيد من الجهود على استراتيجيات الحد من الضرر.

وتشمل هذه الاستراتيجيات إيجاد إلى خطط لتحسين الوصول إلى النالوكسون، وهو ترياق مضاد للجرعة الزائدة، وشرائط اختبار الفنتانيل، للحفاظ على حياة أكبر عدد ممكن من المتعاطين، فيما تقوم الحكومة بتوسيع برامج الوقاية والعلاج.

وقال وزير الصحة والخدمات الانسانية كزافييه بيسيرا: "حان الوقت لمواجهة حقيقة أن هذه الأزمة تزداد سوءاً على ما يبدو، نحن بحاجة إلى العمل معا جميعاً".

المصادر الإضافية • وكالات