ترامب شديدٌ على بايدن.. معجبٌ ببوتين وشي جينبينغ فماذا قال؟

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الرئيس الأمريكي السابق في تجمع انتخابي في بنسلفانيا 3.09.22
الرئيس الأمريكي السابق في تجمع انتخابي في بنسلفانيا 3.09.22   -   حقوق النشر  ED JONES/AFP إد جونز/ أ ف ب   -  

فيما تقترب أمريكا من انتخابات التجديد النصفي لأعضاء الكونغرس في نوفمبر تشرين المقبل واحتدام المعركة بين المعسكرين الديمقراطي والجمهوري، نظم عاد  دونالد ترامب تجمعا انتخابيا في ولاية بنسلفانيا هو الأول منذ أن فتش مكتب التحقيقات الفدرالي إ ف بي آي منزل الرئيس الأسبق في مارلاغو بفلوريدا.

وقد اعتمد ترامب كعادته أسلوبا هجوميا لدى الحديث عن خصومه وعلى رأسهم خلفه الديمقراطي جو بايدن الذي قال عنه إنه عدوّ الدولة. 

 وقد كان للخارج نصيب من كلام الرئيس السابق فأبدى إعجابه بالرئيس الصيني شي جينبينغ والروسي فلا ديمير بوتين وقال إنهما ذكيان.   

 "شراسة وذكاء"

في هذا الصدد قال ترامب لمؤيديه: " تعلمون أنني أعرف الكثيرين من الرؤساء الأجانب. دعوني أقول لكم إنهم وعكس الرئيس الذي عندنا يبدعون في عملهم. ولا يوجد من يستطيع أن يلعب دورهم في هوليوود. كل هوليوود.. لا أحد يمكنه لعب دور الرئيس الصيني شي.. لا أحد.. هو شخصية شرسة. بوتين أيضا شرس وذكي. تعلمون أنا كثير ما أقول عن شخص إنه ذكي حين تبدأ الأخبار المضللة في القول: لقد وصف الرئيس شي بأنه ذكي. هو يحكم البلاد بيد من حديد. تخيلوا مليارا ونصف مليار شخص. أنا كنت على وفاق كبير مع الرئيس شي." 

أما عن الوضع الدولي والحرب الدائرة في أوكرانيا فقد ادعى ترامب بأن صرامته فعلت الكثير بل وكانت ستمنع أشياء حدثت لأنه كان حازما وفي نفس الوقت كان على وفاق مع الروس. 

بوتين لم يكن ليدخل أوكرانيا لو كان ترامب في السلطة؟

حيث قال: "تعلمون أنني كنت صارما مع روسيا أكثر من أي رئيس كان قبلي. أنا من أوقفت مشروع خط أنابيب نورد ستريم 2. أنا من فرض العقوبات القاسية. وأؤكد لكم شيئا واحدا. بوتين لم يكن ليدخل أوكرانيا. أستطيع أن أجزم بذلك وأؤكده. لا أحد أكثر صرامة مني، لكنني في نفس الوقت كنت على وفاق معهم." في إشارة إلى موسكو.