عاجل

عاجل

البط المحمر الصيني من مائدة الإمبراطور إلى موائد الشعب والعالم

تقرأ الآن:

البط المحمر الصيني من مائدة الإمبراطور إلى موائد الشعب والعالم

البط المحمر الصيني من مائدة الإمبراطور إلى موائد الشعب والعالم
حجم النص Aa Aa

البطة البيكينية كانت يوماً ما طبقاً خاصاً بالعائلة الإمبراطورية.

هذا المطعم، تشانتشودة، الذي يعود لعام 1864 خلال حكم سلالة تشينغ، يقدم واحداً من أشهر أطباق البط المحمر في العالم.

تشانتشودة تعني حرفياً: الكمال والوحدة والفضيلة السامية

كل واحد من ضيوف المطعم الذين يأتون هنا يحصل على شهادة كهذه عليها رقم البطة التي سيتناولها.

ولتكون البطة مقرمشة من الخارج وطرية من الداخل يجب أن تحمر لخمسين دقيقة في فرن مفتوح، مع جذوع أشجار الدراق والإجاص، ما يضفي نكهة وعبيراً على الطبق.

View this post on Instagram

#OnlyBeijing #Quanjude #architecture #china

A post shared by goizlyon (@goizlyonphoto) on

تقول جو هونغ، مدير التسويق والعلاقات العامة في تشانتشودة إن المرحلة الأكثر أهمية وصعوبة خلال الطبخ هي عملية التحمير في الفرن، يجب أن تكون لدى الطاهي الخبرة الكافية للتعامل مع الحرارة وضبط درجاتها بشكل دقيق، إضافة إلى القدرة على التحكم بالأخشاب في الفرن وتضيف أن هناك طريقتين لتحضير الطبق، إما في فرن مفتوح أو مغلقمع حرارة تصل لخمسين درجة في الفرن المفتوح ، واليوم يمكن الحصول على 90 شريحة من بطة واحدة بعد أن كانت تقسم سابقاً إلى 108 شريحة. أما الطريقة التقليدية لأكلها حسب هونغ فهي بوضع بضعة شرائح في فطيرة مع الصلصة والخضروات وخاصة الكراث.

هنا يقدم البط بأربعمئة طريقة مختلفة، وحوالي خمسة آلاف وجبة تقدم كل يوم، أما سنوياً فيتم بيع نحو مليوني بطة محمرة لخمسة ملايين زبون.

يذكر أن تشانتشودة يملك خمسين مطعماً داخل الصين مع فرعين حول العالم أحدهما في ملبورن الأسترالية والآخر في تورونتو الكندية.

المزيد من Postcards