المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قائد الشرطة لا‭ ‬يستبعد توجيه اتهامات جنائية بعد مقتل مصورة أثناء تصوير فيلم راست

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
قائد الشرطة لا‭ ‬يستبعد توجيه اتهامات جنائية بعد مقتل مصورة أثناء تصوير فيلم راست
قائد الشرطة لا‭ ‬يستبعد توجيه اتهامات جنائية بعد مقتل مصورة أثناء تصوير فيلم راست   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

سانتا فيه (نيو مكسيكو) (رويترز) – قال مسؤولون وتقرير جديد رفع للمحكمة إن المسدس الذي استخدم في موقع تصوير فيلم (راست) لم يخضع لفحص متأن قبل أن يعطى للممثل أليك بالدوين الذي أطلق منه أعيرة نارية في حادث إطلاق نار عرضي الأسبوع الماضي في نيو مكسيكو.

وظهرت تفاصيل جديدة عن الواقعة يوم الأربعاء في مؤتمر صحفي عقده ادان مندوزا قائد شرطة مقاطعة سانتا فيه وماري كارماك-ألتويس ممثلة الادعاء في إفادة من قسم شرطة المقاطعة. وقال مندوزا للصحفيين إن موقع التصوير شهد تراخيا في تنفيذ إجراءات السلامة قبل إطلاق النار الذي وقع الخميس الماضي وأودى بحياة المصورة السينمائية هالينا هاتشينز خلال تدريبات على المشاهد.

وقال قائد الشرطة وممثلة الادعاء إنه على الرغم من عدم توجيه اتهامات جنائية إلا أن ذلك لم يستبعد بعد.

وقالت هانا جوتيريز وهي أحد أفراد الفريق المسؤولة عن الأسلحة في موقع التصوير للمحققين إنها تفقدت المسدسات هناك ولم تجد بها أعيرة حية قبل التصوير وفقا للإفادة.

أما ديف هالز مساعد المخرج في الفيلم فقد أبلغ المحققين وفقا للإفادة بأنه “كان عليه أن يتحقق من كل” الأعيرة في المسدس قبل أن يسلمه لبالدوين لكنه لم يفعل ذلك.