المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الملياردير سوروس يقول حرب أوكرانيا قد تكون بداية حرب عالمية ثالثة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
DAVOS-Soros dice que Ucrania puede ser el inicio de la Tercera Guerra Mundial
DAVOS-Soros dice que Ucrania puede ser el inicio de la Tercera Guerra Mundial   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

دافوس (رويترز) – قال الملياردير جورج سوروس يوم الثلاثاء إن غزو روسيا لأوكرانيا ربما يكون البداية لحرب عالمية ثالثة، ولذا فإن أفضل طريقة للحفاظ على الحضارة الحرة هي إلحاق الغرب الهزيمة بقوات الرئيس فلاديمير بوتين.

ووصف سوروس، 91 عاما، مدير صناديق تحوط اكتسب شهرة من خلال المراهنة على الجنيه الإسترليني في عام 1992، الحرب في أوكرانيا كجزء من صراع أوسع بين المجتمعات المنفتحة والمجتمعات المنغلقة مثل الصين وروسيا.

وقال في مؤتمر دافوس وفقا لنص خطابه الصادر عن مكتبه “ربما كان الغزو بداية الحرب العالمية الثالثة وقد لا تفلت حضارتنا من ذلك”.

وأضاف “الطريقة الأفضل وربما الوحيدة للحفاظ على حضارتنا هي هزيمة بوتين في أسرع وقت ممكن. هذه خلاصة القول”.

وقال سوروس إن بوتين، الذي قال إن “العملية الخاصة” في أوكرانيا ستخطط وتحقق جميع أهداف الكرملين، يعتقد الآن أن الغزو كان خطأ ومستعد للتفاوض على وقف إطلاق النار.

وقال سوروس “لكن وقف إطلاق النار بعيد المنال لأنه لا يمكن الوثوق به.. كلما ضعف وضع بوتين، كان من الصعب التنبؤ بأفعاله”.

وأوضح سوروس أن على الاتحاد الأوروبي أن يدرك أن بإمكان بوتين وقف إمدادات الغاز الطبيعي الروسي، الذي يمثل حاليا حوالي 40 بالمئة من احتياجات أوروبا، “وهو أمر صعب حقا”.

وتسبب الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير شباط في مقتل آلاف الأشخاص وتشريد ملايين آخرين وإثارة مخاوف من أخطر مواجهة بين روسيا والولايات المتحدة منذ أزمة الصواريخ الكوبية عام 1962.