المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جونسون يقول إنه يتحمل المسؤولية كاملة عن حفلات ليالي الإغلاق لكن يرفض الاستقالة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جونسون يقول إنه يتحمل المسؤولية كاملة عن حفلات ليالي الإغلاق لكن يرفض الاستقالة
جونسون يقول إنه يتحمل المسؤولية كاملة عن حفلات ليالي الإغلاق لكن يرفض الاستقالة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

من إليزابيث بايبر وموفيجا إم

لندن (رويترز) – قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تعليقا على تقرير رسمي نشر يوم الأربعاء ويسرد بالتفصيل ما جرى في سلسلة من الحفلات التي أقيمت في مقر إقامته بداوننج ستريت خلال فترة الإغلاق العام لمكافحة كورونا، إنه يشعر بالخزي ويتحمل المسؤولية لكنه يرفض الاستقالة.

ودعا سياسيون من المعارضة والبعض من حزبه مرارا إلى استقالته بسبب التجمعات التي شهدت الإفراط في شرب الخمور في انتهاك لقواعد كوفيد-19.

وقال جونسون أمام البرلمان “أشعر بالخزي وتعلمت درسا”. وأضاف أنه لن يستقيل.

ولم يوجه التقرير الذي أعدته المحققة سو جراي المسؤولية لجونسون على وجه التحديد لكنه تضمن صورا وتفاصيل بيانية عن أكثر من عشرة تجمعات.

وحضر جونسون بعض هذه التجمعات منها حفل أقيم بمناسبة عيد ميلاده السادس والخمسين في 19 يونيو حزيران 2020 والذي تم تغريمه بسببه. لكن تقرير جراي قال إنه لم يكن على علم مسبقا بالحفل. كما تم تغريم زوجته كاري ووزير ماليته ريشي سوناك بسبب تلك الواقعة.

قالت جراي “كان يتعين عدم السماح بحدوث الكثير من هذه المناسبات.. القيادة العليا … يجب أن تتحمل المسؤولية عن هذا الأمر”.

وقال جونسون الذي كلف بإعداد التقرير إنه شعر بالذهول من بعض السلوكيات التي كشف عنها التقرير لكن حضور مناسبات وداع لتوجيه الشكر للزملاء الذين انتهت فترة عملهم يعد جزءا من وظيفته.

وأضاف في مؤتمر صحفي “بعض الناس سيعتقدون أنه من الخطأ حتى القيام بذلك. يجب أن أقول إنني لا أتفق معهم في الرأي بكل احترام”.

أظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة يوجوف أن 59 بالمئة من البريطانيين يعتقدون أن على جونسون الاستقالة بعد التقرير، لكن 7 بالمئة فقط يعتقدون أنه سيفعل. وقال غالبية المشاركين في الاستطلاع إنهم يعتقدون أنه كذب عن علم بشأن ما إذا كان قد انتهك قواعد كوفيد-19.

ونفى جونسون في البداية وجود خرق للقواعد في داوننج ستريت. ويقول بعض المشرعين إن موقفه لا يمكن الدفاع عنه إذا تبين أنه كذب على البرلمان وهي مسألة قيد التحقيق من قبل لجنة مختصة.

وعلى سبيل الاعتذار قال جونسون إنه يريد أن يصحح بيانا سابقا قال فيه إنه تم الالتزام بالتوجيهات في جميع الأوقات. وقال للبرلمان “من الواضح أن هذا لم يكن الحال بالنسبة لبعض تلك التجمعات بعد مغادرتي”.