165 مليار دولار أضرار الظواهر المناخية الشديدة بالولايات المتحدة عام 2022

فيضانات بفيرجينيا الغربية
فيضانات بفيرجينيا الغربية   -  حقوق النشر  Sholten Singer/Sholten Singer | The Herald-Dispatch
بقلم:  يورونيوز

تسببت العواصف وحرائق الغابات والأعاصير وموجات الجفاف الشديدة بخسائر تجاوزت 165 مليار دولار في الولايات المتحدة العام الماضي مع "مفاقمة" تغير المناخ بعض الظواهر الجوية، وفق ما ذكر تقرير حكومي الثلاثاء.

وقالت الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي إن البلاد شهدت 18 كارثة جوية في العام 2022، وكان إعصار إيان الأكثر كلفة إذ أسفر عن خسائر بلغت قيمتها 113 مليار دولار.

وقال ريتشارد سبينراد المسؤول في الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي "يتسبب تغير المناخ في حدوث المزيد من الظواهر الشديدة التي تسبب أضرارا كبيرة وغالبا ما تؤدي إلى أخطار متلاحقة مثل جفاف شديد وحرائق غابات مدمرة وفيضانات وانزلاقات تربة خطيرة".

ومع خسائر بلغت 165 مليار دولار، احتل عام 2022 المرتبة الثالثة في التكاليف الإجمالية للكوارث المناخية بعد العام 2017 (إعصارا هارفي وإيرما) والعام 2005 (إعصار كاترينا).

وأوضح التقرير أن هذه الأرقام لا تعكس الكلفة الإجمالية للكوارث المناخية في الولايات المتحدة العام الماضي، بل فقط تلك المرتبطة بالكوارث الكبرى، التي تسببت كل منها في أضرار تزيد عن مليار دولار، مشيرا إلى أن الكوارث التي بلغت خسائرها مليار دولار شكلت حوالى 85 في المائة من الأضرار الإجمالية الناجمة عن كل الكوارث المناخية المسجّلة في الولايات المتحدة عام 2022.

المصادر الإضافية • أ ف ب