المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نمو أرباح بنك أوف أمريكا بعد تحرير احتياطيات ولكن الإيرادات تنخفض

بنك أوف أمريكا: المستثمرون يتدفقون على الأسهم بسبب المكاسب ويعززون السيولة
بنك أوف أمريكا: المستثمرون يتدفقون على الأسهم بسبب المكاسب ويعززون السيولة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

(رويترز) – أعلن بنك أوف أمريكا يوم الأربعاء أن أرباح الربع الثاني قفزت 173 بالمئة بعدما أفرج عن احتياطيات جنبها العام الماضي في ذروة الجائحة ولكن الإيرادات ظلت ضعيفة كما أشار البنك لارتفاع الإنفاق.

وارتفع صافي ربح البنك العائد للمساهمين العاديين إلى 8.96 مليار دولار أي 1.03 دولار للسهم من 3.28 مليار أو 37 سنتا للسهم.

وأفرج بنك أوف أمريكا ثاني أكبر بنك في الولايات المتحدة من حيث الأصول، عن 2.2 مليار دولار احتياطيات خلال الربع مما يشير لتحسن النظرة المستقبلية للاقتصاد ولكنها أقل من احتياطيات 2.7 مليار دولار جنبها البنك في الربع السابق.

وبصفة عامة انخفضت الإيرادات، بعد استبعاد تكلفة الفائدة، أربعة بالمئة إلى 21.5 مليار دولار.