المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سوق ألعاب الفيديو تتخطى 250 مليار يورو وتوقعات باستقطابها لـ400 مليون لاعب جديد

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
سوق ألعاب الفيديو تتخطى 250 مليار يورو وتوقعات باستقطابها لـ400 مليون لاعب جديد
حقوق النشر  euronews
حجم النص Aa Aa

تدر سوق ألعاب الفيديو إيرادات تفوق 250 مليار يورو أو ما يعادل 300 مليار دولار على المستوى العالمي، فيما أسهمت الجائحة في تحفيز نمو القطاع، وفق دراسة نشرتها شركة "أكسنتشر" الاستشارية.

وتضم سوق ألعاب الفيديو 2,7 مليار لاعب في العالم، بازدياد مقداره 500 مليون مستخدم خلال السنوات الثلاث الأخيرة. ومن المتوقع أن تستمر هذه السوق في النمو مع استقطاب 400 مليون لاعب بحلول نهاية 2023.

ومن بين الوافدين الجدد، 60 بالمئة هن نساء و30 بالمئة هم دون سن الخامسة والعشرين، فيما الثلث يصنفون أنفسهم على أنهم من غير البيض. ويفيد هؤلاء اللاعبون بشكل خاص من الإمكانات التي توفرها الألعاب على الأجهزة المحمولة.

أما اللاعبون "المخضرمون" فهم في المقابل بأكثريتهم من الرجال البيض فوق سن 25 عاما.

ازدهار عالم ألعاب الفيديو خلال الوباء

مع انتشار جائحة كوفيد-19 أصبح لدى الناس المزيد من الوقت لقضائه في منازلهم. وهو ما عزز من ارتفاع قيمة سوق الألعاب الإلكترونية بين فبراير وأبريل لعام 2020 خلال عمليات الإغلاق الأولى.

يقول مصمم الألعاب والمنتج الحائز على جوائز في "نيون بلاي" بول هوريل "إنه وقت مثير للغاية بالنسبة لنا كمصممين للألعاب لأنه على مدار الثمانية عشر شهرًا الماضية، وجد الناس أن لديهم الكثير من الوقت في أيديهم في المنزل".

مضيفا : "نظرًا لكوننا شركة تصنع ألعابًا للجوال فإن الأشخاص يقضون وقتًا أطول على الهواتف المحمولة، رأينا زيادة في الطلب وهو أمر رائع".

ويقول محلل الألعاب تيد بولاك إن شعبية الألعاب ستستمر في الزيادة دائمًا حيث ستكون هنالك "خمسة عشر عامًا من النمو الطبيعي، ما أسميه النمو الحر". وسيستمر هذا الاتجاه في صناعة الألعاب ليضم " مئات الملايين من العملاء الجدد في السنوات العشر القادمة."

ألعاب الفيديو ومعداتها في قطر

خليفة الهارون أو كما يعرف بـ "مستر كيو" Q لديه قاعدة جماهيرية ضخمة على الإنترنت بفضل ملايين المشاهدات التي يحصدها من مقاطع الفيديو التثقيفية حول قطر.

بالإضافة إلى أكثر من 2.7 مليون مشترك على قناته على اليوتوب "رقمي تي في" والتي تعد واحدة من أكبر القنوات التقنية على الإنترنت في العالم التي تعرض أحدث الأدوات والابتكارات.

كما يمتلك "كيو" متجرا خاصا للمعدات الإلكترونية الخاصة بعالم الألعاب ويجذب متجره عشاق الألعاب الإفتراضية.

ويذكر هارون أن ميزة "التخصيص" أصبحت هي السائدة وسط محبي الألعاب وعليه يسعى تقديم منتجات متنوعة تلبي مختلف الأذواق ويعطي لكل شخص حرية تخصيص منصته بشكل يناسبه.