عاجل

عاجل

قمة روسية تركية إيرانية حول سوريا في أنقرة

تقرأ الآن:

قمة روسية تركية إيرانية حول سوريا في أنقرة

© Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

يلتقي زعماء روسيا وتركيا وإيران، فلاديمير بوتين ورجب طيب إردوغان وحسن روحاني، الأربعاء، لحضور قمة حول سوريا.

ويجتمع زعماء الدول الثلاث في أنقرة لحضور القمة التي تجمع بين قوتين كانتا من أقوى مؤيدي الرئيس السوري بشار الأسد، هما إيران وروسيا، وواحدة من أقوى معارضيه، وهي تركيا.

وتعمل الدول الثلاث معا على محاولة تهدئة العنف في سوريا رغم أنها تساند أطرافا مختلفة في الحرب.

وهاجم الرئيس الإيراني الولايات المتحدة وإسرائيل، لدورهما في سوريا قبل أن يستقل الطائرة إلى تركيا.

رويترز
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان (إلى اليمين) مع نظيره الإيراني حسن روحاني في القصر الرئاسي بأنقرة رويترز

القوات الأجنبية العاملة في سوريا

كما قال إن القوات الأجنبية العاملة في سوريا دون موافقة حكومة دمشق يجب أن ترحل، في إشارة إلى تركيا والولايات المتحدة.

ونقل التلفزيون الإيراني عن روحاني قوله في طهران مساء الثلاثاء: "تعتقد إيران أن وجود قوات أجنبية في سوريا دون تصريح من الحكومة السورية غير قانوني ويجب وقفه".

رويترز
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (يمين) ونظيره الإيراني حسن روحاني رويترز

وتشن تركيا هجوما في شمال غرب سوريا ضد مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية السورية وتعهدت بتمديد حملتها إلى شمال شرق البلاد. ووصفت دمشق الهجوم بأنه غزو غير قانوني.

وأضاف روحاني أن الاجتماع مع إردوغان وبوتين سيبحث إعادة إعمار سوريا، وكذلك العمل على وضع دستور جديد، في إطار خطة للتوصل إلى حل سياسي لإنهاء الحرب السورية المندلعة منذ سبع سنوات.

للمزيد:

انسحاب الولايات المتحدة من سوريا

ورغم الخلافات بين إيران وروسيا وتركيا، إلا أن الدول الثلاث من القوى الكبرى المنخرطة في صراع، حددت التدخلات الأجنبية مساره إلى حد بعيد ويمكن أن يزيد نفوذها إذا انسحبت الولايات المتحدة.

رويترز
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رويترز

في السياق نفسه، قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الثلاثاء، إنه يريد سحب القوات الأمريكية من سوريا، لكنه لم يحدد جدولا زمنيا، في الوقت الذي حذر فيه مستشاروه من أن الأمر ما زال يتطلب عملا شاقا لهزيمة ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية وإرساء الاستقرار في المناطق التي تمت استعادتها من التنظيم المتشدد.

وقال ترامب في مؤتمر صحفي إن الولايات المتحدة: "لن تهدأ قبل أن تنتهي داعش" في إشارة إلى تنظيم الدولة الإسلامية إلا أنه لمّح أيضا إلى أن الانتصار أصبح وشيكا.

وتابع يقول للصحفيين ردا على سؤال حول ما إذا كان يميل إلى سحب القوات الأمريكية "لقد حان الوقت".