عاجل

عاجل

مسلسلان يثيران السودانيين.. وفنان كويتي يقرر اعتزال التقليد بسبب الأزمة

تقرأ الآن:

مسلسلان يثيران السودانيين.. وفنان كويتي يقرر اعتزال التقليد بسبب الأزمة

صورة للفنان حسن البلام من حسابه على انستغرام
حجم النص Aa Aa

عملان فنيان يثيران السودانيين للمرة الثانية خلال شهر رمضان، فبالرغم من أن المواسم الرمضانية لا تخلو من الأزمات بسبب المسلسلات وأزمات الوسط الفني والتي تبدأ مع تصوير الأعمال الرمضانية تتمحور حول ترتيب الأسماء على "تيتر المسلسل"، انتقاص من دور أحد الشخصيات على حساب شخصية أخرى، أو استبعاد أحد النجوم واستبداله بآخر، إلا أن أزمات المسلسلات هذا العام اتخذت طابعا آخر، اتخذت طابعا دبلوماسيا.

البداية كانت مصرية – سودانية، ساحتها مسلسل "أبو عمر المصري"، تدور شخصيته حول أحمد عز بدور "فخر"، والذي ينتمي بسبب ظروفه إلى جماعة إسلامية متطرفة مقرها السودان، حيث يتم تدريب أفرادها والتخطيط لمعاركها؛ السودان لم يتقبل السيناريو، وردة الفعل كانت دبلوماسية، فوزارة الخارجية استدعت السفير المصري في 19 مايو / أيار الماضي، بعد عرض بضع حلقات من المسلسل، حيث قدمت احتجاجا رسميا على تفاصيله، كونه يصور السودان كبلد يأوي إرهابيين.

المزيد من الأخبار على يورونيوز عربي:

المجلس الأعلى للإعلام في مصر يعلق على إحراق صورة "عبد الناصر" في مسلسل سعودي

ممثلة مصرية تتعرض للعنصرية أثناء تصويرها مسلسل في المجر

المتحدث باسم الخارجية السودانية، قريب الله خضر، كان قد أكد في بيان أن المسلسل يوهم المتابعين بأن السودان مسرحا لأحداثه، خاصة مع استخدام لوحات سيارات سودانية، والتي تعتبر رمزا سياديا لا يجوز التعامل معه، إلا بعد موافقة السلطات السودانية.

الأزمة الثانية طالت السودان أيضا، لكن بمسلسل كوميدي كويتي يتم فيه تقليد الشخصيات، "بلوك غشمرة"، بطله الممثل حسن البلام، وعبد الناصر درويش، حيث أظهرت إحدى حلقات المسلسل السودانيين على أنهم شعب كسول لا يحب الحركة ولا العمل، وهو ما أثار حفيظة السودانيين على مواقع التواصل الاجتماعي وبدأ الهجوم على المسلسل وبطله البلام.

الحلقة التي أثارت السودانيين

رد البلام كان عن طريق أنستغرام، حيث نشر توضيحا أكد فيه أن الحلقة لم تكن تهدف الإساءة إلى السودانيين، وأنه أسيء فهمه، وكتب:"بعد التوكل على الله... منهم من أساء فهمي ومنهم من تجاوز الحدود الأدبية في بالنقد وغيره من الكلام الجارح سواء من اخواني السودانيين وأهلي الحساوية وغيرهم في الكويت أو في السعودية، أنا لا أقبل أني اكون سبب إزعاج لاحد وان أتسبب بأي اساءة لأي من كان وانتم اعزاء وانا بداخلي لا أحمل أي توجه لا طائفي ولا عرقي ولا قبلي وكوني احترم جمهوري نساؤهم قبل رجالهم، صغارهم قبل كبارهم، انا اعتذر عن كل ما قدمته وتسبب باساءة لاحد، من هذه اللحظة انا اعتزل التقليد نهائيا والسموحة والاعتذار للجميع وسأوضح كل هذا في المقايلة القادمة".

من حساب البلام على انتسغرام

وشكر البلام اليوم الخميس 7 يونيو / حزيران على حسابه في أنستغرام كل من تعاطف معه وتفهم موقفه.